حزب تركي معارض يدعو إلى ترحيل 200 ألف سوري شهرياً

تاريخ النشر: 21.11.2018 | 10:11 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

كررت ميرال أكشنار زعيمة حزب "الخير" التركي  مطالبتها لحكومة بلادها بمصالحة نظام الأسد وترحيل اللاجئين السوريين إلى بلادهم، وذلك خلال كلمة ألقتها أمام حزبها في البرلمان التركي، حسب صحيفة يني شفق التركية.

 أكشنار حمّلت السوريين مسؤولية الأزمة الاقتصادية التي تمر بها تركيا وخاطبت الحكومة التركية بالقول"سأعطيكم وصفة علاجية من أجل ترحيل السوريين إلى بلدهم، أولًا يجب قطع إعطاء الجنسية لهم، وهذا سيجعل قسمًا كبيرًا يلجأ لمغادرة تركيا. والخطوة الثانية هي أن تتفقوا مع نظام الأسد".

وتابعت "وفّروا آلية رجوع 200 ألف سوري لبلادهم شهريًّا، استخدموا "قوة تركيا"، امنعوا منتجات التهريب التي يبيعها أصحاب المحال السورية".

وتناقض تقارير تركية ادعاءات أكشنار بشأن السوريين، إذ سجل تقرير أصدرته مؤسسة "أبحاث السياسة الاقتصادية التركية" (TEPAV) الشهر الجاري، إطلاق 163 شركة سورية في جميع أنحاء تركيا خلال أيلول، مع زيادة شهرية بنسبة 10 بالمئة.

يذكر أن أكشنار خسرت في الانتخابات الرئاسية التركية التي أقيمت في حزيران الماضي، وركزت خلال حملتها الانتخابية على ملف اللاجئين السوريين في تركيا وإعادة العلاقات السياسية مع نظام الأسد.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين الخاضعين لقانون "الحماية المؤقتة" في تركيا، 2مليون  و749 ألف و140 لاجئاً، يعيش 270 ألفا و380 منهم ضمن مخيمات اللجوء، في حين ينتشر مليونان و478 ألفا و760 في العديد من الولايات التركية، حسب تقارير سابقة لـ مديرية الهجرة التابعة لوزارة الداخلية التركية.

وتتخذ المعارضة التركية بزعامة حزب الشعب الجمهوري مواقف مناهضة للاجئين السوريين ومخالفة لسياسات حزب العدالة والتنمية فيما يتعلق بالملف السوري والعلاقات مع نظام الأسد، وتحاول المعارضة حشد تأييد داخلي من خلال ملف اللاجئين.

 

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا