"حراس الدين" يتبنى تفجير حافلة مبيت لـ"الحرس الجمهوري" بدمشق

تاريخ النشر: 04.08.2021 | 18:24 دمشق

إسطنبول - متابعات

تبنى تنظيم "حراس الدين" تفجير حافلة مبيت عسكرية عند مدخل مساكن "الحرس الجمهوري" قرب مشروع دمر  في مدينة دمشق.

وأعلن التنظيم في بيان، اليوم الأربعاء، أن "سرية تابعة له فجّرت حافلة تقل ضباطاً للحرس الجمهوري في مدينة دمشق، ضمن سلسلة "غزوة العسرة ثأراً لدرعا".

لكن وكالة أنباء النظام "سانا" قالت، في وقت سابق اليوم، إن "المعطيات تؤكد أن الانفجار ناجم عن ماس كهربائي أدى إلى انفجار خزان الوقود في الحافلة واشتعالها، ما أسفر عن مقتل السائق وإصابة 3 آخرين، نقلوا إلى المستشفى".

photo_2021-08-04_14-21-33.jpg

وذكرت وسائل إعلام النظام، صباح اليوم، أن انفجاراً وقع في حافلة مبيت عسكري عند مدخل مساكن "الحرس الجمهوري" قرب مشروع دمر بمدينة دمشق، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وبحسب ما ذكر ناشطون وصفحات إخبارية محلية على مواقع التواصل الاجتماعي فإن "الانفجار بحافلة الحرس الجمهوري، ناجم عن انفجار عبوة ناسفة".

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصدر عسكري مطلع - لم تذكر اسمه - أن "خمسة عسكريين على الأقل قتلوا وأصيب 11 في الانفجار بمدينة دمشق".

يشار إلى أن تنظيم "حراس الدين" شُكل في شباط عام 2018، باندماج مجموعات وقياديين وشرعيين انشقوا عن "هيئة تحرير الشام" لمعارضتهم قرار "الهيئة" بفك ارتباطها عن تنظيم "القاعدة"، شهر حزيران 2016، ويضم التنظيم مئات العناصر في مناطق متفرقة مِن أرياف إدلب وحماة واللاذقية.