جيفري في أنقرة لمناقشة مستجدات الوضع في سوريا

جيفري في أنقرة لمناقشة مستجدات الوضع في سوريا

الصورة
اجتماع ممثل وزير الخارجية الأميركي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري مع المسؤولين الأتراك في أنقرة (الأناضول)
02 أيار 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

يزور المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري العاصمة التركية أنقرة اليوم الأربعاء، على رأس وفد دبلوماسي للتباحث مع نظرائهم الأتراك حول قضايا تتعلق بالشأن السوري.

وبحث المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن مع جيفري مستجدات الأوضاع في الملف السوري، وذلك خلال لقائهما في المجمع الرئاسي بالعاصمة التركية أنقرة.

وقالت وكالة الأناضول نقلاً عن مصادرها في الرئاسة التركية، إن كالن وجيفري ترأسا اجتماعا لوفدي البلدين، "وتناولا قضية مكافحة الإرهاب في شرق الفرات وعموم سوريا، بما في ذلك تنظيم الدولة وPKK"، وشدّد المسؤولون الأتراك خلال الاجتماع على أولويات الأمن القومي للبلاد.

وناقش المسؤلون الأتراك والأميركيون كيفية تطبيق خريطة الطريق في منبج، وكيفية الحفاظ على اتفاق إدلب، وتطورات الحل السياسي لسوريا.

وأشار المجتمعون أنه سيتم إنهاء المخاوف الأمنية لتركيا عبر المنطقة الآمنة المزمع إقامتها في سوريا، وشدد الجانبان على أهمية مواصلة التعاون بين الطرفين "استنادا إلى مبدأ الشفافية والثقة".

وكان جيفري قد أعلن منتصف نيسان الفائت، أن واشنطن تعمل مع أنقرة على إنشاء منطقة آمنة خالية من وحدات حماية الشعب شمال سوريا. وقال "إن تركيا والولايات المتحدة كانت لديهما وما تزال في الوقت الحاضر، شراكة جيوستراتيجية مهمة".

إلا أن المبعوث الأميركي قال يوم الثلاثاء الماضي في تصريحات سبقت وصوله إلى أنقرة، إن مسار أستانا لم يحقق أي نتيجة خلال عام ونصف من انطلاق أولى جلساته، وإن مجموعة أستانا لم تستطع إقناع "النظام السوري الشيطاني" بالتقيد بالقرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن عام 2015.

وتأتي زيارة الوفد الأميركي إلى أنقرة في الوقت الذي صعّدت فيه روسيا قصفها الجوي على مناطق متفرقة من منطقة إدلب والأرياف المحيطة بها، وجاء التصعيد الروسي بعد يوم من مكالمة جمعت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

شارك برأيك