جرحى أطفال بقصف لـ قوات "نظام الأسد" على منطقة عفرين

تاريخ النشر: 05.05.2019 | 10:05 دمشق

آخر تحديث: 08.07.2020 | 15:39 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

جرح ثلاثة أطفال، أمس السبت، بقصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات "نظام الأسد" على قرية مريمين التابعة لـ منطقة عفرين (الحدودية مع تركيا) شمال غرب حلب.

وقال ناشطون إن قوات النظام المتمركزة في قاعدة "كفتين" شمال حلب، استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، قرية مريمين، ما أسفر عن جرح ثلاثة أطفال، نقلوا إلى نقطة طبية في مدينة اعزاز القريبة.

وأكّد الناطق باسم الجيش الوطني (يوسف حمود) لـ تلفزيون سوريا، أن قوات النظام الموجودة في قاعدة "كفتين" التي تشرف عليها ميليشيا إيرانية، استهدفت براجمات الصواريخ، قرية مريمين المأهولة بالسكّان.

يأتي ذلك، تزامناً مع سيطرة فصائل الجيش الوطني (الحر)، أمس السبت، على ثلاث قرى (مرعناز، المالكية، شوارغة) قرب مدينة اعزاز شمال حلب، بعد معارك مع "وحدات حماية الشعب - YPG"، قبل أن تضطر الفصائل للانسحاب نتيجة كثافة الألغام المزروعة في المنطقة.

وتسيطر فصائل الجيش الوطني بالاشتراك مع القوات التركية على كامل منطقة عفرين، منذ منتصف شهر آذار مِن العام المنصرم، عقب عملية عسكرية أطلقها الطرفان تحت اسم "غصن الزيتون" في المنطقة، ضد "YPG" (المكّون الأساسي لـ"قوات سوريا الديمقراطية"/ قسد).

يشار إلى أن "قسد" تسيطر إلى جانب قوات "نظام الأسد"، منذ مطلع العام 2016، على عدد مِن البلدات والقرى التابعة لمنطقة اعزاز شمال حلب، أبرزها بلدات (تل رفعت، والشيخ عيسى، ودير جمال، ومنغ) وغيرها، وذلك عقب هجوم شنّه الطرفان بالتزامن على المنطقة، بدعم جوي روسي.

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية