تمهيداً لاقتحام مستوطنين معلماً أثرياً.. إسرائيل تغلق مناطق وسط مدينة الخليل

تاريخ النشر: 18.07.2021 | 22:56 دمشق

إسطنبول - وكالات

أغلق الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد، عدة مناطق وسط مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، تمهيدا لاقتحام معلم أثري بالمدينة.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن الناشط الفلسطيني عماد أبو شمسية قوله إن قوات الجيش الإسرائيلي اقتحمت رفقة مجموعات من المستوطنين، الخليل وشرعت بإغلاق المحال التجارية في منطقة باب الزاوية وشارع السبع والتفاح وسط المدينة.

وأضاف أبو شمسية أن هذه الإجراءات تأتي تمهيدا لاقتحام المستوطنين لما يسمى "قبر حبرون" لإقامة صلواتهم هناك، وأشار إلى أن الجيش الإسرائيلي اعتقل شابا فلسطينيا واقتاده إلى داخل حاجز "شارع الشهداء" في المدينة.

وتابع الناشط الفلسطيني أن منطقة تل إرميدة عند المقبرة اليهودية شهدت وجودا كثيفا للمستوطنين، الذين كانوا يستعدون للمرور بشارع السبع والتوجه نحو "قبر حبرون".

وقبر "حبرون" أو "بن كناس" وهو يهودي سكن الخليل في الماضي، وبحسب الرواية اليهودية يوجد قبر هذا الشخص بداخل قبو منزل فلسطيني في شارع "بئر السبع" بمدينة الخليل.

وحول تأثير الإغلاق، قال الناشط ضد الاستيطان في الخليل عيسى عمرو، إن الجيش الإسرائيلي أغلق نحو 100 محل تجاري في منطقة تل أرميدة، وهذا اقتحام للقبر يتم 4 مرات في السنة، لكن هذه المرة تصادف مع التحضيرات لعيد الأضحى المبارك.

ومؤخرا صعد المستوطنون الإسرائيليون في الضفة الغربية من اقتحاماتهم للمواقع والمعالم الأثرية الفلسطينية، حتى تلك الواقعة في مناطق تخضع لسيطرة السلطة الفلسطينية.

وتفيد تقديرات إسرائيلية وفلسطينية بوجود نحو 650 ألف مستوطن إسرائيلي في مستوطنات الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و124 بؤرة استيطانية.

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر