تفجير يستهدف رئيس فرع أمني في درعا المدينة

تاريخ النشر: 03.04.2021 | 16:33 دمشق

آخر تحديث: 03.04.2021 | 16:51 دمشق

إسطنبول - متابعات

نجا رئيس فرع "مكافحة المخدرات" التابع لنظام الأسد في درعا المدينة، من تفجير استهدف عدد من سيارات الفرع التي كانت تقلّه إحداها.

وقال موقع "تجمع أحرار حوران"، أمس السبت، إن عبوة ناسفة انفجرت بدورية تابعة لفرع الـ "مكافحة" حين مرورها بحي الكاشف، أسفرت عن إصابة 3 عناصر بجروح نُقلوا على إثرها إلى مشفى درعا الوطني، فيما لم يورد "المصدر" تفاصيل إضافية حول حالة “رئيس الفرع” الذي أوضح أنه “نجا” من محاولة الاغتيال.

ويُعد حي الكاشف منطقة أمنية تخضع لسيطرة نظام الأسد وميليشيات الدفاع الوطني المساندة له.

وانفجرت عبوة ناسفة في السادس من آذار الماضي بالحي ذاته، قرب مفرق خربة غزالة، أدت إلى إصابة طفلين.

وأواخر شهر شباط الفائت، أدّى انفجار لغم أرضي مِن مخلفات قوات نظام الأسد في محيط بلدة عقربا شمالي درعا إلى وفاة الشاب عطا حسن السعدي أحد أبناء بلدة كفرناسج القريبة.

وتشهد محافظة درعا فلتاناً أمنياً وعمليات قتل وتفجير واغتيالات منذ سيطرة قوات النظام على المحافظة، في تموز عام 2018.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا