تصعيد إسرائيلي على غزّة وارتفاع في حصيلة الضحايا

تاريخ النشر: 13.11.2019 | 09:19 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، تصعيده على قطاع غزّة، الذي بدأه، فجر أمس، عبر اغتيال أحد أبرز القادة العسكريين في حركة الجهاد الإسلامي، وأعقب ذلك بغارات على القطاع أوقعت عشرات الضحايا الفلسطينين.

وحسب وكالة الأناضول التركية، فإن حصيلة ضحايا الغارات الإسرائيلية على قطاع غزّة ارتفع إلى 12 بعد مقتل اثنين، صباح اليوم، وسط وشمال القطاع، إضافةً لـ إصابة 45 آخرين بجراح، جرّاء الغارات المستمرة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في مدينة غزة، إن الغارات الإسرائيلية اليوم، أدّت إلى مقتل الشاب (خالد معوض فراج) وهو أحد قادة "سرايا القدس" (الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي)، إضافةً لـ مقتل آخر - لم تكشف عن هويته -.

وبدأت "إسرائيل"، فجر أمس الثلاثاء، تصعيداً عسكرياً في قطاع غزة اغتالت خلاله (بهاء أبو العطا) القائد البارز في "سرايا القدس" (الجناح العسكري لـ حركة الجهاد الإسلامي)، بغارة استهدفت منزله شرقي غزة، وأدّت إلى مقتله ومقتل زوجته.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي شن غاراته على مناطق متفرقة مِن قطاع غزة، في حين ردّت "سرايا القدس" على عملية اغتيال "أبو العطا" والقصف، بإطلاق عشرات الصواريخ باتجاه المدن والمستوطنات "الإسرائيلية".

اقرأ أيضاً.. بعد اغتيال "أبو العطا".. ضحايا بغارات "إسرائيلية" على غزّة