ترمب يغرّد مجدداً عن الاقتصاد التركي ..ماذا قال؟

تاريخ النشر: 15.01.2019 | 11:01 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

بعد تهديده بتدمير الاقتصاد التركي، عاد الرئيس الأميركي دونالد ترمب ليتحدث عن  وجود "إمكانات كبيرة" لتوسيع التعاون الاقتصادي بين بلاده وتركيا.

التغير في تصريحات ترمب جاء خلال اتصال هاتفي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء أمس الإثنين، بعد توتر الأجواء بين أنقرة وواشنطن عقب تغريدة لترمب هدد فيها بتدمير الاقتصاد التركي في حال شنت تركيا هجوماً ضد قوات سوريا الديمقراطية شمال سوريا.

 

ترمب أعلن موقفه الجديد في تغريدة على تويتر حيث قال"تحدثت مع الرئيس أردوغان​ لتقديم المشورة بشأن موقفنا من جميع المسائل بما في ذلك نجاحنا خلال الأسبوعين الأخيرين في مكافحة بقايا تنظيم داعش، وإقامة منطقة آمنة بعرض 20 ميلاً (32 كم)".

وتابع "تحدثت أيضًا عن التنمية الاقتصادية بين ​الولايات المتحدة​ و​تركيا؛ فهناك بالفعل إمكانات كبيرة لتوسيع نطاقها".

 

يذكر أن الاقتصاد التركي مازال يعاني من أزمة عقب فرض الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية تمثلت بمضاعفة الرسوم الجمركية على واردات الألمنيوم والصلب التركية، ما تسبب بتراجع الليرة التركية خلال أشهر إلى مستويات قياسية، متخطية ست ليرات للدولار الواحد.

ومنذ أن أعلن ترمب قراره بالانسحاب من سوريا في 19 من كانون الأول المنصرم، طالب عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الرئيس ترمب بحماية من وصفوهم "حلفاء الولايات المتحدة" في سوريا، كما طالب وزير الدفاع السابق جيمس ماتيس في رسالة استقالته بالأمر نفسه.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام