تركيا تقدم لروسيا "ورقة بيضاء" لإنقاذ إدلب

تاريخ النشر: 22.07.2018 | 11:07 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

كشفت صحيفة الشرق الأوسط عن تقديم تركيا "ورقة بيضاء" إلى روسيا بشأن إيجاد حل نهائي في منطقة خفض التصعيد الرابعة التي تضم قرى تمتد من اللاذقية وحماة وحلب ومعظم محافظة إدلب.

وقالت الصحيفة اليوم الأحد، إن تركيا ستطلب من جميع الفصائل العسكرية تسليمها سلاحها الثقيل والمتوسط لتقوم بجمعه وتخزينه لديها، قبل البدء بتشكيل"جيش وطني". 

وتسبق الخطوة تلك الإعلان عن تأسيس "الجيش الوطني" المؤلف من جميع الفصائل العسكرية، وتأسيس هيئة موحدة للكيانات غير العسكرية لتنفذ مهام مدنية وخدمية بإشراف وإدارة تركيا.

واستندت الصحيفة إلى تقارير صحفية تفيد بأن تركيا قدّمت لروسيا ورقة من عدة بنود باسم "الورقة البيضاء للحل في إدلب"، تزامناً مع تطبيق بنود مفاوضات بلدتي كفريا والفوعة التي أدت إلى تهجير أهالي البلدتين.

ويتضمن الحل بحسب الورقة التركية فتح طريق حلب - دمشق وإزالة السواتر والحواجز العسكرية من منطقة دارة عزة وصولاً لحلب الجديدة، وإعادة التيار الكهربائي والمياه وعودة المرافق الحياتية والخدمية إلى المحافظة.

وكذلك دعت تركيا في ورقتها جميع الفصائل العسكرية والهيئات والتجمعات في شمال سوريا ومن بينها هيئة تحرير الشام وحكومة الإنقاذ والائتلاف الوطني السوري والحكومة المؤقتة، إلى مؤتمر عام سيُعقد خلال أسبوعين لمناقشة مستقبل إدلب.

ويأتي ذلك عقب تزايد المخاوف من شن النظام وروسيا حملة عسكرية على محافظة إدلب على غرار الحملة العنيفة التي شنها النظام على الجنوب السوري بضوء أخضر من واشنطن الضامنة لاتفاق خفض التصعيد في الجنوب.

إلا أن أنقرة حذّرت الأسبوع الماضي من أن أي هجوم على إدلب سيؤدي لانهيار جوهر اتفاق أستانة، داعية إلى استمرار  وقف إطلاق النار هناك وحماية الاتفاقية. 

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"