تركيا تستكمل نقاط المراقبة الـ 12 ضمن اتفاق خفض التصعيد

تاريخ النشر: 16.05.2018 | 17:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:12 دمشق

تلفزيون سوريا

أعلنت القوات التركية في بيان لها اليوم إنشاء نقطة المراقبة الـ 12 في محافظة إدلب ضمن اتفاق خفض التصعيد

باشرت القوات التركية اليوم الأربعاء بإنشاء نقطة المراقبة الثانية عشرة في قرب قرية استبرق جنوب غرب مدينة جسر الشغور التابعة لمحافظ إدلب، وذلك تنفيذا لاتفاق خفض التصعيد الذي تم الاتفاق عليه في مباحثات أستانا بضمانات تركية روسية إيرانية.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن الرتل العسكري التركي الذي يضم حوالي 100 آلية عسكرية دخل اليوم الأراضي السورية، قبل أن يتمركز قرب قرية استبرق التابعة لمدينة جسر الشغور.

وأضاف المراسل بأن القوات التركية بدأت بتثبت نقطة المراقبة في القرية التي تشرف على مناطق واسعة من سهل الغاب جنوبا ومناطق جسر الشغور شمال.

وبتثبيت نقطة استبرق تكون القوات التركية قد استكملت نقاط مراقبتها وفق اتفاق خفض التصعيد، وذلك بعد تثبيتها أول أمس نقطة المراقبة الحادية عشرة في جبل شحشبو بريف حماة الشمالي الغربي.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أكد يوم الأحد الماضي بأن تركيا ستنتهي خلال هذا الأسبوع من إنشاء أخر نقاط المراقبة ضمن اتفاق خفض التصعيد.

وقال أردوغان إن تركيا ستنشئ في محافظة إدلب نقطتي المراقبة المتبقيتن، خلال الأسبوع القادم، مضيفاً أن بلاده بذلك "ستنهي المشاكل في إدلب إلى حد كبير".

يذكر أن تركيا بدأت بشهر تشرين الأول 2017 إقامة نقاط مراقبة بإدلب في إطار اتفاق أبرم مع روسيا وإيران في أستانا عاصمة كازاخستان في شهر أيلول من نفس العام.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا