تحركات تركية وأمريكية في مدينة منبج قريبا

تاريخ النشر: 27.04.2018 | 19:04 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الجمعة إن بلاده ستتحرك مع واشنطن في مدينة منبج شمالي سوريا، والتي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب المدعومة أمريكيا.  

وجاء تصريح أوغلو عقب اجتماعه مع وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو في بروكسل التي تستضيف اجتماعا لحلف شمال الأطلسي.

وأضاف أن تركيا ستطبق نموذج مدينة منبج في بقية المناطق السورية وخصوصًا شرقي نهر الفرات، وذلك بعد تخفيف حدة التوتر التي شابت العلاقات بين أنقرة وواشنطن.

وأوضح أنه في حال تطبيق خارطة الطريق مع أمريكا ستنسحب وحدات حماية الشعب منها،  مشيرا في الوقت ذاته إلى إمكانية شن عمل عسكري مثلما حدث في مدينة عفرين، إذا لم يتم التوافق على خروج "الوحدات".

وبدأت القوات الأمريكية بإنشاء قاعدة عسكرية لها شمال مدينة منبج في قرية عون الدادات الواقعة على الطريق الرئيسي بين مدينتي منبج وجرابلس شمال شرق حلب، و يبلغ عدد الجنود الأمريكيين في سوريا 2000 جندي.

وفي سياق حديثه أشار أوغلو  إلى أن فرنسا لا وجود لها في مدينة منبج، وأضاف أن تركيا قد تقيم "عروضا جيدة" من الحلفاء لتزويدها بصواريخ باتريوت أو أنظمة دفاع جوي أخرى.

وكشفت وكالة الأناضول التركية، في وقت سابق من الشهر الحالي، عن وصول وحدات فرنسية خاصة إلى قاعدة أمريكية في منطقة رميلان بمحافظة الحسكة، ورافق الجنود الفرنسيين بمركباتهم القوات الأمريكية خلال دوريات في مدن منبج والرقة ودير الزور.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الدفاع التركية تعلن مقتل 4 من جنودها شمالي العراق
وزير الخارجية التركي يصل رام الله في زيارة تشمل "إسرائيل"
ما هي رسائل أردوغان من التلويح بتحرك عسكري في شمالي سوريا؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟