بعد عام على آخر زيارة.. "ظريف" في دمشق للقاء "الأسد"

تاريخ النشر: 20.04.2020 | 10:40 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

يزور وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الإثنين، العاصمة السورية دمشق لـ لقاء رأس النظام في سوريا "بشار الأسد" وعددٍ مِن مسؤولي "النظام" على رأسهم وزير الخارجية وليد المعلم.

وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، أمس، أن "ظريف" سيبحث مع مسؤولي نظام الأسد "العلاقات الثنائية، والتطورات الإقليمية، وآخر التطورات السياسية، إضافة إلى الأوضاع الميدانية ومحاربة الإرهاب".

وحسب صحيفة "الوطن" الموالية لـ نظام الأسد، فإن الزيارة تهدف إلى "التشاور مع مسؤولي النظام قبل الاجتماع المقرر لـ وزراء خارجية الدول الضامنة لـ عملية أستانا (روسيا، وإيران، وتركيا) يوم الأربعاء المقبل، موضحةً أن اجتماع الوزراء سيُعقد عن بعد "عبر الفيديو"، وذلك تجنّباً لـ فيروس "كورونا" الذي اجتاح العالم.

وكان "ظريف" قد التقى بشار الأسد في زيارة سابقة إلى دمشق، بتاريخ 16 نيسان 2019، وذلك عقب إعلانه استقالته احتجاجاً على تحييده عن استقبال "الأسد" خلال زيارته الأخيرة إلى إيران.

اقرأ أيضاً.. بعد أن تسبّب "الأسد" بتقديم استقالته.. "ظريف" في دمشق

يشار إلى أن قوات النظام وإيران - عبر ميليشياتها - صعّدتا بدعم روسي، في الأيام الماضية، مِن خروق اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، الذي تم التوصل إليه بين روسيا وتركيا، يوم الخامس مِن شهر آذار الفائت.