برلمانية تنتقد توزيع مواد فاسدة للمواطنين بمناطق سيطرة النظام في سوريا

تاريخ النشر: 24.06.2021 | 17:35 دمشق

آخر تحديث: 24.06.2021 | 18:56 دمشق

إسطنبول - متابعات

هاجمت النائبة في "مجلس الشعب"، جويدة ثلجة، وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بحكومة النظام، بسبب توزيعها مواد غذائية منتهية الصلاحية.

وتساءلت النائبة في برلمان النظام، خلال جلسة لمناقشة أداء وزارة الشؤون الاجتماعية، "هل تعلم الوزيرة أنه تم توزيع 10 كيلوغرامات من مادة (الأرز المسوس)؟، وأين كانت قبل توزيعها؟ ولماذا لم يتم توزيعها قبل أن تتلف، وتصبح لا تصلح لأن يأكلها حتى الدجاج؟".

وأضافت ثلجة، في المداخلة التي نشرتها عبر صفحتها على "فيس بوك"، "هل شاهدت السيدة وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل (سلوى عبد الله) الأطفال المتسولين في شوارع العاصمة دمشق وهي قادمة إلى مجلس الشعب لمناقشة أداء وعمل وزارتها"؟.

وتابعت، مخاطبة الوزيرة: "هل تعلم بأن راتب الموظف 50 ألف ليرة سورية أي ما يعادل ثمن 50 ظرف سيتامول".

جويدة ثلجة.png
جويدة ثلجة - فيس بوك

وفي وقت سابق، شرع النظام بتوزيع المواد المدعومة عبر نظام "البطاقة الذكية" لتمكين المواطنين من الحصول على المواد الغذائية بأسعار مدعومة إضافة إلى المشتقات النفطية، لتبدأ فيما بعد بتطبيق سياسة "الرسائل النصية" لتسليم المخصصات، من سكر ورز وزيت وغيرها.

ويشتكي المواطنون في مناطق سيطرة النظام باستمرار من تأخر تسلم المواد التموينية عبر البطاقة الذكية، أو تأخر وصول رسائل تعلمهم بمراجعة صالات "السورية للتجارة" لتسلّم مخصصاتهم من السكر والأرز وسط تبريرات متناقضة تطلقها حكومة النظام من وعود بتحسن الوضع المعيشي وصفقات يجري إنجازها إلا أن الأوضاع المعيشية تزداد سوءا وسط انخفاض قيمة الليرة السورية وتوقف معظم النشاطات التجارية في مناطق سيطرة النظام.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار