"الهجرة" تعلن وصول مواد خام لطباعة جوازات السفر في سوريا قريباً

"الهجرة" تعلن وصول مواد خام لطباعة جوازات السفر في سوريا قريباً

jwaz_sfr_swry_-_tlfzywn_swrya.jpeg
جواز سفر سوري

تاريخ النشر: 06.04.2022 | 21:39 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن مدير إدارة الهجرة والجوازات في حكومة النظام السوري خالد سليم حديد وصول كمية من المواد الخام المطلوبة لطباعة جوازات السفر خلال فترة قريبة.

وقال حديد لوكالة أنباء النظام (سانا) إن "هذا الأمر سيسهم في مضاعفة أعداد الجوازات الممنوحة للمواطنين". مضيفاً أنه "نتيجة ازدياد الطلب للحصول على جوازات السفر وعدد المراجعين لفروع الهجرة والجوازات، وُضعت آليات عمل جديدة بعد إنجاز التراكم الحاصل نتيجة لقلة المواد الخام الموردة".

وحول عمل منصة الحجز الإلكترونية، أوضح حديد أن "الأعداد التي يتم قبولها خلال اليوم الواحد، 2000 شخص فقط للدور العادي"، مشيراً إلى "قيام عدد من الأشخاص بالدخول إلى المنصة ومحاولة تهكيرها للحجز لأشخاص مقابل منفعة مالية وصلت إلى 300 ألف ليرة للحجز الواحد".

كلفة جواز السفر

وذكر حديد أن "كلفة الجواز العادي تصل إلى 50 ألف ليرة لمن هم داخل القطر إضافة إلى رسوم المصرف التجاري، في حين تبلغ الكلفة للجواز المستعجل 75 ألف ليرة إضافة إلى رسوم المصرف".

وأضاف أن "كلفة جواز السفر العادي لمن هم خارج سوريا يصل إلى 300 دولار، والجواز المستعجل لمن هم خارج القطر بـ 800 دولار".

وأكد أن "منح جوازات سفر مستعجلة أو فورية لا يحتاج للتسجيل على المنصة لمن هم داخل سوريا، وذلك ضمن أولويات معينة (المقيمون خارج القطر، والطلاب ممن لديهم إثبات بذلك، والحالات المرضية، إضافة إلى الموظف الموفد)".

وبحسب حديد، "بلغ عدد الجوازات الصادرة خلال عام 2021 نحو 888 ألفاً و274 جوازاً، في حين بلغ عدد الجوازات الصادرة منذ بداية العام الحالي ولغاية الـ 31 من آذار نحو 141 ألف جواز".

أزمة جوازات السفر في سوريا

وعادت أزمة جوازات السفر من جديد إلى جميع المحافظات السورية خلال الأسابيع الماضية وامتدت إلى القنصليات التابعة للنظام في الخارج، في ظل عدم استجابة منصة حجز الدور التي أطلقتها وزارة الداخلية في حكومة النظام، ما يضطر المواطنين لدفع مبالغ إضافية للسماسرة من أجل الحصول على دور، وصلت في بعض الأحيان إلى 200 ألف ليرة.

ونقل موقع (السويداء 24) عن مصادر خاصة الشهر الفائت أن المسؤولين في الدوائر التي لها علاقة باستصدار الجوازات، يطلبون رُشاً مالية بغية الإسراع بإصدار الجوازات، وصلت إلى أكثر من مليون ليرة سورية لاستخراج جواز السفر الواحد، بينما تتراوح الرشا لأنواع الخدمات الأخرى كتقريب الموعد وغيرها من الأمور بين 100 ألف وحتّى 800 ألف ليرة سورية، تُدفع لوسطاء على صلة بمسؤولين في الهجرة.

وتستورد سوريا الأحبار والأوراق وقطع الصيانة الخاصة بمطابع جوازات السفر عبر تجار من خلال مناقصات، وأصدرت إدارة الهجرة والجوازات نحو 140,015 جواز سفر داخلياً و41,898 جوازاً خارجياً في الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار