النظام السوري يعترف بوجود عشائر رافضة لإجراء "تسوية" معه بريف الرقة

تاريخ النشر: 15.01.2022 | 16:29 دمشق

إسطنبول - متابعات

اعترف النظام السوري، اليوم السبت، بوجود رافضين لـ "التسوية" معه، وذلك في ريف الرقة، وهي من المرات القليلة التي يؤكد فيها النظام وجود رفض له في سوريا.

محافظ النظام للرقة، عبد الرزاق الخليفة أكد في تصريح لجريدة "الوطن" الموالية" أن هناك أعداداً رافضة لـ "التسوية"مقللاً من أهمية هذه الأعداد وزاعماً أنها غير مغطاة من شيوخ العشائر، لتردّ الجريدة وتحذف الخبر من موقعها.

وأمس الجمعة، خرجت مظاهرة حاشدة في مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي الخاضعة لسيطرة "الإدارة الذاتية"، للتنديد بـ "التسويات" التي أطلقها النظام في ريف المحافظة.

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات مصوّرة لمظاهرة انطلقت عقب صلاة الجمعة، تحت مسمّى "الرقة لا تصالح"، طالب فيها المتظاهرون بإسقاط النظام ونددوا بعمليات "المصالحة" التي تروّج لها قواته في المنطقة.

وأصدر عدد من الناشطين ووجهاء المدينة بياناً أكدوا من خلاله أن عمليات التسوية "تعتبر تهديداً مباشراً للمنطقة الخارجة عن سيطرة قوات النظام التي تتشارك النفوذ مع الميليشيات الإيرانية على بعض قرى وبلدات الريف الغربي والجنوبي الشرقي من المحافظة منذ 2013.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
"الوطني الكردي": المشروع التركي لإعادة اللاجئين يتعارض مع القرار الأممي 2254
أردوغان يرفض انضمام السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي
تحذيرات من صيف أكثر حرارة وجفافاً في تركيا
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟