"الموارد المائية": امتلاء السدود بسبب الهطولات المطرية في حمص

تاريخ النشر: 08.02.2021 | 14:39 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال مدير الموارد المائية، التابعة لحكومة الأسد في حمص المهندس إسماعيل إسماعيل، إن نسبة الهطول المطري في المحافظة بلغ حتى تاريخه 63 في المئة.

وذكر إسماعيل أن النسبة بلغت العام الماضي 68 في المئة، وسجلت أعلى نسبة هطول في العريضة 79 في المئة، وفي مدينة القصير بلغت نسبة الهطول 78% وفي المخرم 70 في المئة، وفي مدينة حمص 73 في المئة، بحسب ما نقلته صحيفة "العروبة" التابعة لنظام الأسد.

وأشار المسؤول إلى أنّ هذه النسب انعكست إيجاباً على مخازين السدود حيث بلغت نسبة التخزين الإجمالية في سدود المحافظة 70 في المئة من التخزين الإجمالي، يقابلها في العام الماضي نسبة تخزين إجمالية 56 في المئة، حيث بلغت كمية التخزين في سد قطينة 77 مليون متر مكعب، وفي سد المزينة 7 ملايين متر مكعب، وبلغت كمية التخزين في سد تلدو 12.5 مليون متر مكعب.

وبيّن المهندس إسماعيل أن عدداً من سدود المحافظة امتلأت وتم فتح منصرفاتها لمدة محدودة ومنها سد الزعفرانة وسد السنديانة وسد التنونة وسد البارودية وسد تلكلخ وسد خربة الحمام إضافة إلى سد الحشمة.

ونوه إسماعيل إلى وجود انخفاض في نسبة الهطولات المطرية في قرية الناصرة حيث بلغت الهطولات هذا العام بنسبة 52% وقرية مرمريتا بنسبة 60 في المئة وشين وقلعة الحصن بنسبة 57 في المئة، ومقارنة مع هطولات العام الماضي تعتبر هذه النسبة منخفضة قليلاً، بينما بلغت أعلى نسبة تخزين 88 في المئة وذلك في سد القطينة.

اقرأ أيضاً: اتفاق بين دمشق وعمان لتزويد سوريا بالطاقة مقابل الماء

وبلغ عدد السدود في سوريا 160 سداً مائياً، يعاني أغلبها من إهمال طال قطاع السدود خلال سنوات الحرب، مما حولها إلى مصدر خطر على المناطق المحيطة بها، وتحتاج من الناحية الفنية إلى صيانة دورية، وفقاً لطاقة تحملها وطبيعة التربة التي أنشئت عليها، والاهتزازات التي حصلت بالقرب منها، سواء كانت كوارث طبيعية أو أعمال قتال وحروب.

وتفتقد معظم السدود إلى نظام للإنذار المبكر، وتجهيز الخطط المحكمة للإجلاء والإغاثة للمناطق المأهولة القريبة من السدود في حال حصول انهيار مفاجئ، وإعداد خرائط خاصة بأماكن الحماية والإيواء لهؤلاء الناس، وغير ذلك مما يساعد على إدارة الأزمة بكفاءة وفاعلية وقت حدوثها والحد من الخسائر المتوقعة.

اقرأ أيضاً: الرقة.. استمرار انقطاع الكهرباء في محافظة تضم سدين للمياه

اقرأ أيضاً: ارتفاع منسوب مياه نهر العاصي يهدد بإغراق مخيمات النازحين في إدلب