المغرب تطرد سفير طهران والسبب حزب الله اللبناني

تاريخ النشر: 01.05.2018 | 22:33 دمشق

تلفزيون سوريا- وكالات

قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، إن بلاده أوقفت علاقاتها الدبلوماسية مع طهران وطلبت من سفير إيران مغادرة البلاد، وذلك بسبب علاقة بين حزب الله اللبناني و"البوليساريو".

وأضاف بوريطة اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي خلال لقاء مع بعض الصحفيين إن بلاده قررت إغلاق سفارتها بطهران، وطلبت من سفير إيران بالرباط محمد تقي مؤيد مغادرة البلاد.

وأوضح الوزير المغربي أن سبب هذه الخطوة هو انخراط حزب الله اللبناني المدعوم من إيران في علاقة مع البوليساريو، وتهديد ذلك لأمن المغرب واستقرارها.

وتهدف جبهة البوليساريو التي أسست عام 1973 إلى إقامة دولة مستقلة في إقليم الصحراء الغربية، وهو ما ترفضه المغرب التي ترى أنَّ الإقليم أرض تابعة لها.

ومع إنهاء الاحتلال الإسباني في المنطقة عام 1975 بدأ خلاف بين "الجبهة" والرباط تحول إلى نزاع مسلح، استمر حتى 1991، انتهى بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار.

وأكد بوريطة أن الرباط لديها معلومات تفيد بإقدام دبلوماسيين بالسفارة الإيرانية في الجزائر على تسهيل عملية لقاء قياديين بحزب الله بقياديين بالبوليساريو. وأشار إلى أن بلاده تملك أدلة على تمويل قياديين بحزب الله للبوليساريو، وتدريب عناصر من البوليساريو.

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام