المجلس العام في "الإدارة الذاتية" يصدّق على قانون الإعلام

تاريخ النشر: 18.05.2021 | 23:15 دمشق

الرقة - خاص

صدّق المجلس العام في الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا، الثلاثاء، على قانون الإعلام، بعد العمل عليه لأكثر من عام ونصف.

وقال الرئيس المشارك لمكتب الإعلام في الإدارة عامر مراد، إن مسودة القانون تضمنت "آراء معظم الصحفيين والمؤسسات الإعلامية العاملة في المنطقة، وصدّق عليها المجلس بعد إجراء تعديلات بسيطة جداً".

وفي أيلول تشكلت لجنة مختصة لإعداد القانون، أعقب انتهاء عملها تنظيم جلسات مع صحفيين وعاملين في المجال الإعلامي، لبحث مسودة القانون.

وأضاف مراد خلال حديثه لموقع الإدارة الذاتية أن القانون يتضمن سبعة أبواب و14 مادة وهو "سند قانوني للتعامل مع الصحفيين والمؤسسات الإعلامية العاملة في شمال شرقي سوريا".

ويتضمن القانون في مجمل مواده الحقوق والواجبات المترتبة على الوسائل الإعلامية والإعلاميين العاملين في مناطق الإدارة الذاتية.

يشار إلى أنّ مجموعة من الصحفيين والناشطين الإعلاميين العاملين في شمال شرقي سوريا، أصدرت في الـ 26 من نيسان، بياناً حول التضييق على العمل الصحافي في مناطق "الإدارة الذاتية".

وقال البيان إن قوى الأمن الداخلي، التابعة للإدارة الذاتية، المعروفة محلياً بـ"الأسايش" منعت غالبية المؤسسات الإعلامية المرخصة في مناطق شمالي وشرقي سوريا، من تغطية الاشتباكات التي دارت بينها وبين ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لنظام الأسد في حي طي جنوبي مدينة القامشلي، بطريقة منافية لحرية الصحافة والإعلام.

وطالب البيان بالإسراع في التصديق على قانون الإعلام في مناطق "الإدارة الذاتية"، ومعالجة حالة الفراغ التشريعي التي توفر أرضية لحدوث تجاوزات بحق الصحفيين والعاملين في المجال الإعلامي في شمالي وشرقي سوريا.