"الفتح المبين" تستهدف آلية للنظام وقواته تقصف قرى وبلدات إدلب

تاريخ النشر: 27.11.2020 | 11:39 دمشق

تلفزيون سوريا ـ خاص

استهدفت "غرفة عمليات الفتح المبين" بصاروخ موجه آلية لقوات النظام قرب بلدة "أفس" شرقي إدلب، اليوم الجمعة، بحسب مراسل تلفزيون سوريا.

وقصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة والصواريخ قرى وبلدات جنوبي إدلب، حيث تعرضت بلدتا الفطيرة وسفوهن لقصف مدفعي وصاروخي.

كما استهدفت الطائرات الحربية الروسية بغارات جوية تلال كبانة بريف اللاذقية الشمالي، في حين ردت فصائل المعارضة بقصف مواقع قوات النظام، في تلة البركان بجبل الأكراد شمالي اللاذقية.

اقرأ أيضا: مجهولون يفجرون جسراً على طريق الـ M4 في إدلب (فيديو)

وتواصل قوات النظام والميليشات الموالية لها، بدعم روسي، قصف ريف إدلب، حيث قضى وجرح عدد مِن المدنيين في 24 من الشهر الجاري، بقصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات نظام الأسد على بلدات وقرى في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

يذكر أنه في أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران، التوصل إلى اتفاق على إقامة "منطقة خفض تصعيد" في إدلب، ضمن اجتماعات أستانا المتعلقة بالشأن السوري.

ورغم تفاهمات لاحقة، تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار بإدلب، إلا أن قوات النظام وحلفاءها واصلوا هجماتهم على المنطقة.‎

وفي 5 من آذار الماضي، أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، توصلهما إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بإدلب، بدأ سريانه في اليوم التالي. إلا أن قوات النظام وروسيا تخرقان الاتفاق بشكل متكرر.

 

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر