العثور على جثث شاب وفتاتين في مخيم الهول

تاريخ النشر: 12.09.2020 | 10:54 دمشق

إسطنبول - متابعات

عثرت قوى الأمن الداخلي "الأسايش"، الذراع الأمني لـ "الإدارة الذاتية"، على جثث ثلاثة نازحين مقتولين بالرصاص في مخيم الهول، بالريف الشرقي لمحافظة الحسكة.

وعثرت "الأسايش" على الجثث، وهي لشاب وفتاتين، تنحدر إحداهما من محافظة حلب وتبلغ من العمر 18 عاماً، فيما ينحدر الشاب والفتاة الأخرى من العراق وهم بعمر 23 و16 عاماً، من القطاع الخاص باللاجئين العراقيين.

ورجّحت قوى الأمن الداخلي، أن يكون الضحايا قد قتلوا بمسدسات كاتمة للصوت، فيما لازالت الجهات الأمنية تحقق في ملابسات الحادث، وفق وكالة أنباء "هاوار".

ويشهد مخيم الهول بين الحين والآخر محاولات فرار وطعن وقتل، غالباً ما تنسبها "الإدارة الذاتية" لمجهولين، كان آخرها في 17 من آب الماضي، حيث قتل شاب يحمل الجنسية العراقية بأربع طلقات من مسدس كاتم للصوت.

وبحسب تقرير نشرته منظمة "الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية" (OCHA) فإن مخيم الهول شرقي الحسكة في سوريا أصبح يضم ما يزيد على 62 ألف نازح، منهم ما يقارب 40 ألف لاجئ من العراقيين والسوريين، إلى جانب أكثر من 11 ألف شخص من عائلات تنظيم الدولة غالبيتهم نساء وأطفال ينتمون إلى 54 دولة آسيوية وأوروبية بحسب إحصائية أصدرها معهد "واشنطن للدراسات"، فيما يعاني النازحون داخله من أوضاع معيشية صعبة وسط منطقة صحراوية، مع الافتقار إلى الرعاية الصحية والطبي.

 

اقرأ أيضاً: مخيمات الخوف في الجزيرة السورية

اقرأ أيضاً: لاجئ عراقي يتعرض للطعن ويصاب بجروح بالغة في مخيم الهول