الشرطة التركية تقبض على أحد قتلة الفتاة السورية في غازي عينتاب

تاريخ النشر: 10.11.2018 | 09:11 دمشق

تلفزيون سوريا-خاص

قال نبيل أبو صالح والد الفتاة غنى أبو صالح لتلفزيون سوريا، إن الشرطة التركية ألقت القبض على أحد المجرمين الذين قتلوا ابنته مساء الخميس في مدينة غازي عينتاب التركية.

وأضاف أبو صالح خلال اتصال هاتفي، أن الشاب الذي دافع عن ابنته خلال تعرضها للاعتداء تعرّف على أحد المجرمين من خلال الصور، وأن البحث جار عن شريكه في الجريمة.

يذكر أن الشابة السورية غنى أبو صالح توفيت إثر طعنات عدة تعرضت لها خلال محاولة سرقتها من قبل مجهولين قرب جامعة غازي عينتاب.

وأوضح" أبو صالح" أن ابنته لم تتعرض للاعتداء و القتل لأنها سورية الجنسية، حيث من الممكن أن يتعرض السوريون والأتراك لمثل هذه الجرائم. 

الشابة الحلبية فارقت الحياة فجر الجمعة في أحد مشافي المدينة نتيجة الطعنات التي تلقتها من شخص حاول سرقة حقيبتها ليل الخميس.

وقام السارق بطعن الشابة غنى بعد أن قاومته، كما قام أيضاً بطعن شاب قدم لمساعدتها، دون وجود تأكيدات حول جنسية المجرم.

وقالت وسائل إعلام تركية إن زملاء الضحية"غنى أبو صالح" وعددا من الطلاب السوريين والأتراك في الجامعة، أعلنوا إضرابا مفتوحا عن الدوام حدادا على وفاة زميلتهم في كلية الهندسة، وطالبوا السلطات التركية بالقبض على المجرمين، وإنزال أقسى العقوبات بحقهم.

 

مقالات مقترحة
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة