الداخلية التركية: القبض على 5 قياديين في تنظيم الدولة بينهم مسؤول القضاء

الداخلية التركية: القبض على 5 قياديين في تنظيم الدولة بينهم مسؤول القضاء

عنصر من الأمن التركي (AP)
عنصر من الأمن التركي (AP)

تاريخ النشر: 07.09.2022 | 13:27 دمشق

آخر تحديث: 07.09.2022 | 17:27 دمشق

إسطنبول - وكالات

ألقت السلطات التركية القبض على 5 قياديين في تنظيم الدولة كانوا يخططون لتنفيذ هجمات إرهابية داخل الأراضي التركية.

ونقلت وكالة الأناضول عن بيان لوزارة الداخلية التركية اليوم الأربعاء، أنها ألقت القبض على 5 قياديين في تنظيم "داعش"، كانوا يخططون لشن عمل إرهابي داخل الأراضي التركية.

وذكرت الوزارة في بيان، أن قوات الدرك بولاية غازي عنتاب (جنوب) ألقت القبض على المدعو رامو محمد الحمد، الملقب بـ"رامي ريمو" في 31 آب المنصرم عندما كان يخطط لشن عمل إرهابي.

وأوضحت أن ريمو يعتبر المسؤول عن القضاء في "داعش"، وقد أفرج تنظيم "بي كي كي/ واي بي جي" الإرهابي عنه من سجن الكف بمحافظة الحسكة شرقي سوريا في وقت سابق، شرط مغادرته إلى مدينة جرابلس الواقعة ضمن عملية "درع الفرات" شمالي البلاد.

وأضافت أنه بواسطة اعترافات ريمو، تمكنت قوات الأمن من القبض على 4 قياديين آخرين في "داعش" بمنطقة جرابلس في أثناء محاولتهم التسلل إلى تركيا بقصد شن عمل إرهابي على أراضيها.

وأشارت إلى أن القياديين الأربعة هم مسؤول جهاز الاستخبارات إبراهيم الصالح الملقب بـ "أبو رسول"، ومسؤول شبكات التواصل الاجتماعي حسام داود الملقب بـ "أبو أيوب"، ومسؤول التدريب أحمد الحلو بالملقب بـ"أبو عبد الرحمن الشامي"، والمدعو كمي آيدان الملقب بـ"أبو رشيد" الإمام.

كما أوقفت قوات الأمن 6 أفراد تعاونوا مع أفراد التنظيم وقدموا لهم مساعدات، مع ضبط بندقية كلاشينكوف، ومخزن رصاص، و27 رصاصة بندقية.

وسبق أن ألقت السلطات التركية القبض على سوري منتسب إلى تنظيم الدولة في ولاية قيصري وسط تركيا، وثبت بعد إلقاء القبض عليه تورطه بنشاطات مسلحة داخل "تنظيم الدولة" في الفترة التي كان فيها موجوداً في سوريا.

نشاط تنظيم الدولة في تركيا

وفي منتصف آب الماضي، اعتقلت السلطات التركية 12 مشتبهاً فيه ثبت ارتباطهم بعناصر من تنظيم الدولة، وذلك عبر عملية أمنية نفذتها شرطة إسطنبول في 12 عنواناً في 6 مناطق تابعة للولاية.

وفي حزيران، أوقفت قوات الأمن التركية عنصرين من تنظيم "الدولة" مطلوبين بالمذكرة الحمراء للإنتربول الدولي، وذلك عبر حملة دهم في العاصمة التركية أنقرة.

وسبق أن تناقلت وسائل إعلام تركية محلية، في شهر أيار الفائت، خبر اعتقال شرطة إسطنبول لزعيم تنظيم الدولة "داعش" (أبي الحسن الهاشمي القرشي).

وقال موقع "أوضه تي في" التركي حينئذٍ إنّ شرطة إسطنبول وفرع المخابرات وقسم مكافحة الإرهاب "علمت أن القرشي موجود في إسطنبول، فراقبت المنزل الذي كان يقيم فيه لعدة أيام، وأنشأت مركزاً أمنياً قريباً منه للمتابعة، واعتقلته من دون أن تطلق رصاصة واحدة".

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار