الحسكة.. إغلاق أفران الخبز المدعوم في بلدة الجوادية

تاريخ النشر: 17.02.2021 | 13:41 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الأربعاء، أنّ أفران الخبز المدعوم في بلدة الجوادية التابعة لـ مدينة المالكية شمال شرقي الحسكة توقّفت عن العمل منذ، يوم الإثنين الفائت، بسبب وقف الدعم عنها.

وقالت المصادر إنّ إغلاق أفران المدعوم والأفران الحجرية (أفران الخبز السميك) في بلدة الجوادية وتوقّفها عن العمل، جاء بسبب نقص مخصّصات مادة الطحين المقدّم مِن "الإدارة الذاتية" العاملة في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

واستغلت الأفران السياحية في المنطقة - وفق المصادر - وقف الأفران المدعومة والحجرية والإقبال على الخبز السياحي كـ بديل، ورفعت أسعار الخبز بمقدار 500 ليرة سوريّة للربطة الواحدة، حيث بلغ سعر الربطة بوزن 700 غرام 1500 ليرة بعد أن كان سعرها 1000 ليرة.

وبحسب مصدر في بلدية الجوادية فإنّ توقّف الأفران عن العمل جاء لـ"عدم وصول المخصّصات الكافية لأفران البلدة التي تغذّي أهالي البلدة وعدة قرى مجاورة"، من دون الإشارة إلى سبب هذا النقص.

اقرأ أيضاً: بالأرقام.. سبب أزمة الخبز في سوريا

ويوجد في بلدة الجوادية 4 أفران مدعومة، إضافة لـ 3 أفران حجرية، كلّها توقّفت عن العمل، مقابل 4 أفران سياحية، يشتكي أهالي البلدة مِن استغلال أصحابها ورفعهم لـ أسعار الخبز، في ظل غياب الرقابة التموينية.

اقرأ أيضاً.. الإدارة الذاتية تصدر القمح للخارج رغم أزمة الخبز الخانقة بالحسكة

اقرأ أيضاً.. محافظ الحسكة: سرقات وفساد في ملف القمح والمحصول ليس بأيد أمينة

مقالات مقترحة
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا