الجعفري: اللقاءات الأمنية مع تركيا لم تسفر عن شيء

تاريخ النشر: 30.05.2021 | 11:32 دمشق

آخر تحديث: 30.05.2021 | 11:34 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال نائب وزير خارجية نظام الأسد بشار الجعفري يوم أمس السبت: إن لقاءات أمنية عقدت بين مسؤولين تابعين للنظام والأتراك.

وأشار الجعفري في حديث مع قناة "الميادين" الموالية إلى أن هذه اللقاءات الأمنية التي حصلت بين النظام والأتراك لم تسفر عن شيء، على حد قوله.

واعتبر أن "قطع تركيا للمياه عن السوريين في شمالي بلاده لا يعبر عن حسن الجوار". 

وتابع: "الضرر الذي تحدثه تركيا بحق الشعب السوري ضرر لا يقاس على الإطلاق"، مضيفاً أن "تركيا لم تلتزم باتفاق أضنة أو اتفاق المياه".

وأضاف بشار الجعفري إنه "لولا وجود روسيا والصين في مجلس الأمن لكانت الأمور أسوأ مما هي عليه اليوم"، وأن "الغربيين شكّلوا خلال 9 سنوات 8 لجان للتدخل في الشؤون السورية".

وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اعتبر أن "انتخابات الرئاسة" التي ينظمها نظام الأسد وحده في سوريا "تفتقر إلى الشرعية".

وقال "جاويش أوغلو"، في مقابلة على قناة "خبر تورك" في 21 من الشهر الجاري: "لا شرعية للانتخابات التي ينظمها النظام وحده في سوريا ولا أحد يعترف بها"، مبيناً أن نظام الأسد لا يرغب في الحل السياسي.

وأكد أنه يتحتم على النظام إدراك أن لا حلَّ عسكري، وأنه يجب عليه إيلاء أهمية للمسار السياسي، مشيراً إلى أنّ أي انتخابات في سوريا يجب أن تكون بموجب المسار السياسي كي تتسم بالشرعية.