الجبهة الوطنية للتحرير تصد هجوماً للنظام غرب مدينة حلب

تاريخ النشر: 17.12.2018 | 10:12 دمشق

آخر تحديث: 18.02.2020 | 23:59 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

شهدت جبهتا جمعية الزهراء غرب مدينة حلب وخلصة بريفها الجنوبي الليلة الماضية، اشتباكات بين قوات النظام والجبهة الوطنية للتحرير، في حين استهدفت طائرة دون طيار نقطة للأخيرة في جبهة ريف حماة الشمالي.

وأفاد ناشطون أن أصوات الاشتباكات سُمعت واضحة من جهة حي الراشدين وجمعية الزهراء، بعد أن حاولت قوات النظام التسلل إلى المنطقة، ثم انسحبت دون إحراز أيّ تقدم.

واستهدفت قوات النظام المتمركزة بالأكاديمية العسكرية، المنطقة المحيطة وخطوط الجبهات بعشرات القذائف المدفعية.

كما اندلعت اشتباكات بين الفصائل العسكرية وقوات النظام على جبهة خلصة بريف حلب الجنوبي، قرب بلدة زيتان، تزامناً مع الاشتباكات غرب المدينة.

وبحسب وكالة سمارت، أُصيب مقاتل من الجبهة الوطنية للتحرير بقصف من طائرة روسية بدون طيار على نقطة رباطه في جبهة خربة الناقوس بمنطقة سهل الغاب شمال غرب حماة.

وشنت طائرة دون طيار انطلقت من قاعدة حميميم في العاشر من الشهر الجاري، هجوماً على نقطة عسكرية تابعة لفصائل المعارضة في محور الحاكورة بسهل الغاب بالريف الغربي ما أدى إلى إصابة ثلاثة مقاتلين بجروح.

ومنذ بدء سريان اتفاق سوتشي حول إدلب بين تركيا وروسيا، لم تتوقف قوات النظام وروسيا عن انتهاكها الاتفاق، من خلال قصف المدن والبلدات في إدلب وحماة وحلب واللاذقية، ما أدى إلى مقتل عشرات المدنيين وإصابتهم، ويشاهد يومياً طيران الاستطلاع الروسي فوق خطوط الجبهة في الوقت الذي يروّج فيه النظام بشن هجوم على إدلب.

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا