التحالف الدولي يسعى لـ "خفض التصعيد" بين تركيا وقسد

التحالف الدولي يسعى لـ "خفض التصعيد" بين تركيا وقسد

الصورة
مدرعة للجيش التركي على الحدود السورية التركية في مقاطعة هاتاي، 23 من كانون الثاني ( رويترز)
02 تشرين الثاني 2018
تلفزيون سوريا - متابعات

قال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة أنه يعمل على "خفض التصعيد" الأخير بين تركيا و"قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) بعد قصف تركي أسفر عن قتل عناصر من الأخيرة.

وذكر المتحدث باسم التحالف الدولي "شون ريان" على حسابه على تويتر أمس الخميس "علقت قوات سوريا الديمقراطية بشكل مؤقت هجومها على تنظيم الدولة رداً على هجمات عبر الحدود من قبل تركيا. لقد تواصلنا مع كل من تركيا ووحدات حماية الشعب لتهدئة الوضع. التركيز على قتال تنظيم الدولة هو الهدف".

وذكرت مصادر أمنية تركية الأربعاء الماضي، مقتل أربعة عناصر من "وحدات حماية الشعب" وإصابة ستة آخرين بقصف مدفعي على منطقة عين العرب (كوباني) شمالي سوريا، وذلك بعد يوم واحد من مقتل عنصر من وحدات حماية الشعب في مدينة تل أبيض بعد استهدافه من قبل الجيش التركي بالرشاشات الثقيلة.

وعلى إثر الحادثة أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" إيقاف حملة عاصفة الجزيرة ضد تنظيم "الدولة" في ريف دير الزور الشرقي بشكل مؤقت وقالت مصادر لتلفزيون سوريا بأن "قسد "انسحبت من حقل الباغوز ومحيطه إلى حقل العمر النفطي في المحافظة.

وفي خطوة من واشنطن لامتصاص غضب أنقرة، انطلقت أمس الخميس أولى الدوريات المشتركة بين الجيشين التركي والأمريكي في منطقة منبج، بعد أن اختتم الجيشان تدريباتهم التحضيرية الأسبوع الماضي.

شارك برأيك