البيت الأبيض: عقوبات قيصر تسعى إلى مساءلة النظام "القاتل"

تاريخ النشر: 17.06.2020 | 20:56 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن البيت الأبيض في بيان اليوم الأربعاء، أن وزارتي الخزانة والخارجية بتوجيه من الرئيس الأميركي دونالد ترامب أدرجت على لوائح العقوبات أفرادا وكيانات تدعم بشكل نشط نظام الأسد.

وأضاف البيان أن قانون قيصر وقانون إقرار الدفاع الوطني للعام 2020 يتيحان فرض العقوبات على الأفراد الذين يوفرون الدعم للنظام.

وتستهدف العقوبات حلفاء النظام وممولين سوريين يدعمون جهود إعادة الإعمار، إضافة للأفراد المتورطين بشكل نشط في عرقلة التوصل إلى وقف إطلاق النار في الشمال السوري.

وأشار البيان إلى أن "نظام الأسد ارتكب فظائع لا تحصى ضد السوريين منذ بدء النزاع السوري في العام 2011، بما في ذلك عمليات الاعتقال التعسفي وقتل المدنيين السوريين الأبرياء الذي يتعرض كثيرون منهم للتعذيب والعنف الجنسي أثناء اعتقالهم في سجون النظام".

اقرأ أيضاً: 39 شخصية تطالها عقوبات قيصر من بينها بشار الأسد وزوجته

ولفت بيان البيت الأبيض إلى أن هجمات النظام دمرت البنية التحتية والاقتصاد السوري وتسببت بنزوح أكثر من نصف سكان سوريا وتابع "تسعى الإدراجات التي يتم الإعلان عنها اليوم إلى توجيه إشارة واضحة مفادها أنه لا ينبغي لأي فرد أو شركة التعامل مع نظام شرير مماثل أو إثرائه بأي شكل من الأشكال".

وأوضح البيان أن"الإجراءات المعلن عنها اليوم بموجب قانون قيصر لا تهدف إلى إيذاء الشعب السوري بأي شكل من الأشكال، بل تسعى إلى مساءلة النظام القاتل.. تلتزم هذه الإدارة بحل سياسي دائم. وينبغي أن يقر نظام الأسد وأربابه بأن الحل السياسي هو الآلية الوحيدة القابلة للتطبيق لوضع حد سلمي للنزاع السوري".

 

تنفيذاً لاتفاق التسوية.. قوات الأسد تنشر نقاطها العسكرية في طفس
على غرار درعا البلد.. اتفاقيات "تسوية" مستمرة في الريف الغربي
مهدداً بالخيار العسكري.. النظام يطالب وجهاء مدينة طفس بتسليم مزيد من الأسلحة
منظمات إنسانية: القطاع الصحي شمال غربي سوريا يوشك على الانهيار بسبب تفشي كورونا
فايزر تنصح بتلقيح الأطفال بلقاحها المضاد لكورونا بجرعات مخفضة
كورونا.. 6 وفيات في الأسبوع الماضي بريف حماة والإصابات ترتفع بطرطوس