البنتاغون يعلق على أنباء إرسال جنود إلى سوريا

تاريخ النشر: 13.09.2019 | 17:09 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

نفى المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، الرائد شون روبرتسون، التقارير الإعلامية التي تحدثت عن اعتزام بلاده إرسال قوات إضافية إلى شمال شرقي سوريا.

وأكد، في تصريح لوكالة الأناضول التركية، على أنه "لا يوجد أي تغيير في وضع القوات الأميركية في سوريا". وأشار إلى أنهم يواصلون الجهود لتنفيذ توجيهات الرئيس دونالد ترمب بالانسحاب من سوريا بشكل منسق.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" أفادت في وقت سابق بأن وزارة الدفاع الأميركية تخطط لإرسال نحو 150 جندياً إضافياً إلى سوريا.

وأوضحت الصحيفة أمس الخميس، أن نشر القوات الجديدة، الذي لم يتم الإبلاغ عنه من قبل، يعد جزءاً من سلسلة من الخطوات العسكرية والدبلوماسية التي اتخذتها الولايات المتحدة في الأسابيع الأخيرة لنزع فتيل التوترات المتصاعدة مع تركيا.

وهددت تركيا الشهر الماضي بدخول شمال شرق سوريا لإبعاد "قسد" من الأراضي على طول الحدود السورية التركية.

ورداً على ذلك، سارعت وزارة الدفاع الأميركية في الأسابيع الأخيرة إلى إقامة دوريات استطلاع مشتركة ودوريات برية مع القوات التركية في منطقة عازلة ضيقة داخل سوريا، وتدمير تحصينات قسد بالقرب من الحدود.