الاغتيالات مستمرة في درعا.. هذه المرة عنصر من "الفرقة الرابعة"

تاريخ النشر: 30.11.2020 | 08:01 دمشق

درعا - خاص

قتل عنصر من "الفرقة الرابعة" التابعة لقوات نظام الأسد وآخر مدني على يد مجهولين في بلدة "الشجرة" بريف درعا الغربي.

وأفاد مصدر خاص لـ موقع تلفزيون سوريا ليل الإثنين أن مجهولين أطلقوا النار على متطوع في "الفرقة الرابعة" التابعة للنظام أحمد العيسى وشخص آخر كان معه، ما أدى إلى مقتلهم على الفور قرب مدخل بلدة الشجرة بدرعا.  

وتابع المصدر أن "العيسى" كان عنصراً  سابقاً في صفوف الجيش الحر، وانضم إلى الفرقة الرابعة بعد إجراء تسوية مع نظام الأسد في عام 2018"، مضيفأ أن "العيسى ينحدر من بلدة "المعلقة في ريف القنيطرة.

وأردف أن "العيسى" متهم بعمليات اغتيال طالت قادة في الجيش الحر وعناصر متهمين بانتمائهم لتنظيم الدولة الذي كان يسيطر على منطقة حوض اليرموك، بالإضافة إلى اتهامه بقتل القيادي في "اللواء الثامن" التابع للفيلق الخامس هشام الغوراني أمام منزله في بلدة الشجرة، مشيراً إلى أنه كان ينفذ مهام أوكلت إليه من قبل مكتب "أمن الفرقة الرابعة".

واغتال مجهولون، الثلاثاء الماضي، العنصر"عماد محسن الويسي" التابع لفرع المخابرات الجوية في بلدة جلين بريف درعا الغربي مما أدى إلى مقتله على الفور، والذي كان قد تم اختطافه هو ومجموعته التي تخدم على حاجز جلين، من قبل مسلحين خلال محاولة النظام اقتحام درعا البلد في شهر تشرين الأول الماضي.

وفي ذات اليوم، قتل القيادي السابق في فصائل المعارضة "رأفت النظامي" على يد مجهولين أمام منزله في بلدة "تسيل" بريف درعا الغربي، وكان "النظامي" اشترك في تحرير بلدته "تسيل" من سيطرة تنظيم الدولة بداية عام 2018، وبعد إجراء التسويات لم ينضم إلى أي مجموعة تتبع للفروع الأمنية أو العسكرية التابعة للنظام.

وقتل في الـ 20 من الشهر الجاري 3 أشخاص وأصيب آخرون من الذين أجروا تسويات مع نظام الأسد، على يد مجهولين في قرى وبلدات ريف درعا 

اقرأ أيضاً: استمرار عمليات الاغتيال بحق من أجروا تسويات مع النظام في درعا

اقرأ أيضاً.. 4 عمليات اغتيال في درعا بحق قياديين في أجهزة النظام الأمنية

يذكر أن محافظة درعا تشهد خلال الفترة الماضية، سلسلة من الاغتيالات، تطول في أغلبها قياديين سابقين في فصائل المعارضة، كان آخرها اغتيال مأمون إبراهيم الشحادات "أبو إبراهيم" القائد السابق للواء "أحفاد حمزة صياد الأسود" التابع لفصيل "شباب السنة" الإثنين الماضي.

مقالات مقترحة
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا
قرار جديد للداخلية التركية حول الأسواق فترة الحظر يثير جدلاً