"الاتحاد الديمقراطي" يطالب بتغيير الدستور لضمان حقوق الأكراد

تاريخ النشر: 05.03.2021 | 06:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

طالب عضو هيئة الرئاسة المشتركة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD)، آلدار خليل، بتغيير الدستور السوري، لضمان حقوق وهوية الأكراد وكل المكونات السورية.

وقال خليل إن "الإدارة الذاتية لم تسعَ ولم تهدف، خلال مسيرتها لسبعة أعوام، إلى اقتطاع الأراضي السورية، بل كان مشروعها هو تحقيق الديمقراطية على الأراضي السورية"، وفق ما نقلت عنه وكالة "هاوار"، المقربة من "الإدارة الذاتية".

وأوضح أن "بعض الدول لا تؤيد وجود مفاوضات بين الإدارة الذاتية وحكومة النظام، لأنها تعلم أن قضية الإدارة ومشروعها القائم على أساس حماية حقوق كل المكونات السورية سيكون خطراً على مخططاتها الاحتلالية، ولهذا تعمد دائماً إلى استهداف الكرد وإبادتهم"، وفق قوله.

وفيما يتعلق بالتدخل الروسي في الشأن السوري، أشار القيادي الكردي إلى أن "حافظ الأسد وقّع على مخططات بتدخل الروس في الشأن السوري منذ توليه السطلة"، مؤكداً أن روسيا "لديها مصالح طويلة الأمد وقديمة مع سوريا".

وأشار إلى أن "الإدارة الذاتية لا تستطيع الوثوق بروسيا التي تهتم بمصالحها بالدرجة الأولى"، موضحاً أن موسكو وقعت اتفاقات مع أنقرة أثناء عملية "غصن الزيتون"، التي انتهت بسيطرة "الجيش الوطني السوري" والقوات التركية على منطقة عفرين.

وحول العقوبات المفروضة على نظام الأسد، اعتبر خليل أن "عقوبات قانون قيصر على نظام الأسد لم تهدف إلى تغيير الحكم، بل كانت تهدف إلى تعميق الأزمة السورية وشرعنة البقاء على الأراضي السورية".

 

 

اقرأ أيضاً: الائتلاف يزور أربيل.. التوقيت والمباحثات وردود الأفعال