"الإدارة الذاتية" تصدر قراراً بشأن "الفارين" من الخدمة في صفوفها

"الإدارة الذاتية" تصدر قراراً بشأن "الفارين" من الخدمة في صفوفها

2018-05-01t185710z_1579781118_rc133e8a3000_rtrmadp_3_mideast-crisis-syria-sdf.jpg

تاريخ النشر: 18.03.2021 | 17:50 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدرت "الإدارة الذاتية" لشمالي وشرقي سوريا "عفواً عن الفارين" من التجنيد ضمن قوات "الدفاع الذاتي".

وقالت "الإدارة الذاتية" في بيان نشرته على صفحتها في فيس بوك، أمس الأربعاء، إن رئاسة "مكتب الدفاع" عممت عفواً عاماً عن جميع "المقاتلين الفارين" من "واجب الدفاع الذاتي"، ليتم تسوية أوضاعهم.

وأشار البيان إلى أنّ العفو "لا يشمل المتورطين مع الأنظمة الإرهابية، أو مرتكبي جرائم القتل، أو السرقات أو عمليات الاختلاس"، بحسب تعبير البيان.

وأضاف أن مدة العفو 3 أشهر للفرار الداخلي، و6 أشهر للفرار الخارجي، على أن يراجع "الفار" القطعة العسكرية التابع لها لتسوية وضعه، مشيراً إلى أن القرار يدخل حيز التنفيذ اعتباراً من الـ 21 من آذار الحالي.

يذكر أنّ عدداً من شيوخ العشائر ووجهاء محافظة الرقة، عقدوا اجتماعاً مع قياديين في قوات سوريا الديمقراطية، الثلاثاء الماضي، لمناقشة وقف حملة التجنيد الإجباري التي تشنها "قسد" في المحافظة.

وطالب الوجهاء "قسد" بإيقاف حملة التجنيد الإجباري التي طالت أكثر من 1200 شاب في الرقة خلال شهر آذار فقط، وشملت المعلمين والموظفين في المؤسسات الحكومية والمنظمات.

وتشن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" حملات تجنيد إجبارية ازدادت بشكل ملحوظ خلال الأشهر الماضية، في ظل التصعيد العسكري الذي تشهده منطقة عين عيسى في ريف الرقة الشمالي.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار