الأمم المتحدة قلقة إزاء سقوط مدنيين في شمال غربي سوريا

تاريخ النشر: 19.03.2019 | 23:15 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعرب نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق عن قلق الأمم المتحدة البالغ إزاء استمرار ورود تقارير عن وقوع إصابات بين المدنيين، بسبب الأعمال العدائية في شمال غربي سوريا.

وقال حق خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء "إن القصف على العديد من القرى في محافظات إدلب وحماة وحلب، تسبب بين 15 و18 من آذار الجاري بمقتل وجرح العديد من المدنيين، بينهم نساء وأطفال.

وأضاف "منذ أيلول الماضي قتل أكثر من 160 شخصاً جراء القصف والغارات الجوية".

وتطرق حق خلال حديثه لزيارة المبعوث الأممي إلى سوريا جير بيدرسون لمدينة حمص اليوم الثلاثاء للاطلاع على أوضاع النازحين، وجهود الأمم المتحدة الإغاثية.

كما نوه لزيارة المبعوث الأممي للعاصمة السورية دمشق خلال اليومين الماضيين ولقائه مع وزير خارجية النظام لمناقشة تنفيذ قرار مجلس الأمن 2254.

يذكر أن قوات النظام تواصل قصفها المدفعي والصاروخي على ريفي إدلب وحماة وحلب مخلفة عشرات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، وذلك في انتهاك مستمر لاتفاقية خفض التصعيد واتفاقية سوتشي بين تركيا وروسيا والتي نصت على وقف إطلاق النار وإنشاء منطقة آمنة.

وصعدت خلال الفترة الماضية قوات النظام من قصفها العنيف على المنطقة، كما شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية كان أعنفها على مدينة إدلب يوم الأربعاء الماضي وخلف تسعة قتلى وعشرات الجرحى.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا