"الأمل بالعمل".. شعار الحملة الانتخابية لـ بشار الأسد

تاريخ النشر: 16.05.2021 | 11:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

أطلق نظام الأسد شعار "الأمل بالعمل" على الحملة الانتخابية التي يخوضها بشار الأسد استعداداً لـ "الانتخابات الرئاسية" المزمع إجراؤها في الـ 26 من أيار الجاري.
وشاركت مجموعة من الصفحات الموالية للنظام والعديد من الإعلاميين المقربين من أجهزة استخبارات النظام، حسابات حملة "الأمل بالعمل" في وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي سياق متصل، قال موقع "صوت العاصمة" إنّ ضباطاً في استخبارات النظام، استدعوا أصحاب الفعاليات الاقتصادية والتجارية في مدن الغوطة الشرقية وبلداتها، إلى اجتماع يتعلق بـ "الانتخابات الرئاسية".

وذكر الموقع أن العقيد نعيم ديوب من مرتبات فرع الأمن العسكري التابع لنظام الأسد، كلّف الحضور بتغطية تكاليف الحملة الانتخابية لـ بشار الأسد في المنطقة، حيث كلّف ديوب بعض الحاضرين بطباعة الصور وتغطية تكاليف تعليقها في شوارع الغوطة الشرقية، وآخرين بإقامة الخيام الانتخابية ودعوة الأهالي إليها، في حين تكلف بعضهم الآخر بتغطية كلفة الضيافة للحاضرين في تلك الخيام.
وفي الـ 3 من الشهر الجاري، أعلنت "المحكمة الدستورية العليا" التابعة لنظام الأسد، أسماء المرشحين لخوض "انتخابات الرئاسة" السورية التي من المقرر أن يجريها النظام في الـ26 من أيار الجاري.

واختار بشار الأسد أن ينافس في هذه "الانتخابات" شخصيتين الأولى وزير سابق في حكومته (عبد الله سلوم عبد الله) والآخر يعتبره من "معارضة الداخل" (محمود مرعي)، وهؤلاء يرفعون شعارات تدعم الأسد ونظامه.

 

معارك كبرى وإمكانيات ضعيفة وانتصارات معجزة
واشنطن: لا توجد خطة بديلة لآلية إيصال المساعدات إلى سوريا
روسيا تلمح بمنع تجديد تفويض إدخال المساعدات عبر الحدود من باب الهوى
تركيا.. "أردوغان" يكشف عن اسم لقاح كورونا المصنّع محلياً
تركيا: إتاحة التطعيم بلقاح كورونا لمن تجاوز الـ 25 عاماً
كورونا.. 3 حالات وفاة و171 إصابة جديدة في سوريا