اغتيال أحد وجهاء عشيرة العكيدات مع ابنه في دير الزور

تاريخ النشر: 11.01.2021 | 14:21 دمشق

إسطنبول - متابعات

قالت مصادر محلية في دير الزور إن الشيخ طليوش شتات اللافي أحد وجهاء عشيرة العكيدات، قتل مع ابنه، إثر عملية اغتيال، اليوم الإثنين.

وأضافت أن العملية تمت في قرية الحوايج بريف ديرالزور الشرقي، حيث عثر عليهما مقتولين في منزلهما.

عدنان محمد محمد أحد عضاء "تنسيقية الحراك في الشعيطات" بدير الزور، قال لموقع تلفزيون سوريا، إن طليوش لم يكن له أي علاقة مع "الإدارة الذاتية".

وأكد أنه مدني ولا ينتمي لأي جهة من الجهات الفاعلة في ريف دير الزور.

ويعيد اغتيال طليوش إلى الواجهة عمليات الاغتيال التي طالت خلال عام 2020 المنصرم شيوخ عشائر في ريف دير الزور والتي تم اتهام "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) وتنظيم "الدولة" بالوقوف وراءها.

اقرا أيضاً: "قسد" في عين العاصفة.. دير الزور تغلي بعد اغتيال شيوخ من عشائرها 

وفي آب 2020، قُتل الشيخ مطشر الهفل أحد وجهاء عشيرة العكيدات البارزين، في ريف دير الزور الخاضع لسيطرة "قسد" وعلى مقربة من حاجز لها.

وقالت مصادر محلية، حينئذ، إن الهجوم نفذه مسلحون يستقلون ثلاث دراجات نارية، بالقرب من بلدة ذيبان بريف دير الزور، حيث كان الهفل متوجهاً إلى بلدة غرانيج.

ولم يكن الشيخ مطشر بمفرده إذ كانت العملية تستهدفه برفقة شيخ عشيرة العكيدات في دير الزور إبراهيم خليل الهفل.

وسبق اغتيال الهفل مقتل شيخ عشيرة البورحمة، إحدى عشائر قبيلة البكارة، علي الويس، جراء إطلاق النار عليه من مجهولين بالقرب من منزله في أول أيام عيد الأضحى.

 كما شهدت المنطقة أيضاً في ذات الوقت، عملية اغتيال شخصية معروفة من عشيرة العكيدات، هو سليمان الكسار، وهذا الأخير قد تبنى تنظيم "الدولة" اغتياله وفق بيان اطلع عليه موقع تلفزيون سوريا.

نظام الأسد يعيد تمركز قواته في حاجز "الدوار" غربي درعا
درعا.. الخبز عبر "البطاقة الذكية" بداية الشهر المقبل
وجهاء بلدة المزيريب غربي درعا يوافقون على بنود تسوية مع نظام الأسد
أعلى مستوى بتاريخه.. حجم الدين العالمي يقترب من 300 تريليون دولار
قانون جديد للإيجار في تركيا يصب في مصلحة المستأجر.. تعرف إليه
في الأسواق منذ 40 عاماً.. دواء مرشح للعلاج والوقاية من كورونا