اشتباك مباشر وهروب جماعي لـ"النظام" في معارك إدلب (فيديو)

01 كانون الأول 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

نشرت فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين"، اليوم الأحد، مقاطع مصوّرة تُظهر اشتباكاً مباشراً جرى بين مقاتلي الفصائل وعناصر قوات نظام الأسد، إضافةً إلى لقطات تُظهر هروباً جماعياً لـ عناصر "النظام" وميليشياته.

وأظهر المقطع الذي بثّته الجبهة الوطنية للتحرير على معرّفاتها الرسمية، استعداد الفصائل لـ معركة "ولا تهنوا" التي أُطلقت، أمس السبت، واستهدافها لـ قوات النظام في قرية إعجاز جنوب شرق إدلب، أثناء عملية تحريرها.

وبيّن المقطع المصوّر، اللحظات الأولى للهجوم على مواقع قوات النظام في قرية إعجاز، إضافةً إلى لقطات جويّة تُظهر الهروب الجماعي لـ عناصر "النظام" وميليشياته مِن القرية، التي تمكّنت الفصائل مِن السيطرة عليها بشكل كامل.

كذلك، بثّت شبكة "إباء" الإخبارية على موقعها الرسمي، مقطعاً مصوّراً يُظهر لحظة الاشتباك المباشر بين مقاتلي "هيئة تحرير الشام" وعناصر قوات النظام والميليشيات المساندة لها، على محور ريف إدلب الشرقي، وذلك ضمن معركة "ولا تهنوا".

وكانت الفصائل العسكرية قد تمكّنت ضمن معركة "ولا تهنوا"، مِن قتل وجرح أكثر مِن 110 عناصر لـ قوات النظام والميليشيات المساندة والموالية لها، باشتباكات اندلعت بين الطرفين على محاور ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وسيطرت خلالها الفصائل على ست قرى.

اقرأ أيضاً.. حصيلة خسائر نظام الأسد خلال 24 ساعة مِن معركة "ولا تهنوا"

مقالات مقترحة
هل سيطول قانون قيصر الإمارات؟
"سرايا قاسيون" تعلن استهداف حاجز لقوات النظام في الغوطة الشرقية
" قيصر" يخلط الأوراق في سوريا ومشروع إيران على المحك
جسم عسكري وتمثيل سياسي لفصائل إدلب.. هل ستُحل عقدة تحرير الشام؟
الفصائل تقتل مجموعتين لقوات النظام وتحبط هجومها جنوب إدلب
قمة أستانا: ضرورة العمل على الحل السياسي والتهدئة في إدلب
ما أكثر النشاطات الاجتماعية التي قد تعرّضك للإصابة بكورونا؟
العقوبات وكورونا تؤثران على الميلشيات الإيرانية في العراق وسوريا
عزل ممرضة في جديدة عرطوز بعد إصابتها بفيروس كورونا