إيران تبادل "جاسوسة" إسرائيلية بـ 3 معتقلين من رعاياها (فيديو)

تاريخ النشر: 26.11.2020 | 09:27 دمشق

إسطنبول - متابعات

أفادت وسائل إعلام إيرانية، أمس الأربعاء، أنّ عملية تبادل جرت بين 3 مواطنين معتقلين في الخارج مقابل جاسوسة إسرائيلية تحمل الجنسية البريطانية والأسترالية.

وقالت وكالة أنباء "مهر" المحلية - حسب ما ذكرت وكالة الأناضول التركية - إنّ "طهران أجرت عملية تبادل لـ رجل أعمال إيراني إلى جانب مواطنين آخرين معتقلين في الخارج بتهم كاذبة، بجاسوسة تعمل مع إسرائيل".

ولم تذكر الوكالة الجهة التي اعتقلت المواطنين الإيرانيين، ولا تاريخ اعتقالهم.

وفي عام 2018، ركّزت وسائل الإعلام العالمية على إيران عندما نُشر نبأ اعتقال امرأة تبلغ من العمر 31 عاما، اسمها (كايلي مور غيلبرت)، وهي مواطنة بريطانية أسترالية وصفتها وسائل الإعلام الأجنبية بأنها باحثة وأستاذة جامعية.

وسافرت "غيلبرت" بصفة باحثة ومحقّقة في الشأن الإسلامي إلى جميع البلدان المهمة في منطقة غرب آسيا، بما في ذلك إيران ومصر وسوريا والعراق والبحرين والكويت، كما أنّها حضرت معظم التجمّعات العلمية والدينية.

ولم تقدّم وسائل الإعلام الإيرانية تفاصيل إضافية حول عملية التبادل أو هوية الإيرانيين المُفرج عنهم، لكنها نشرت مقطعاً مصوّراً يُظهر استقبال 3 رجال أحدهم على كرسي متحرك، مع مراسم تكريم مِن قبل مسؤولين إيرانيين بينهم نائب وزير الخارجية "عباس عراقجي".

كذلك تضّمن المقطع المصوّر لقطات لـ"غيلبرت" وهي تدخل قاعة برفقة السفيرة الأسترالية في طهران (ليندال ساكس)، كما ظهرت الباحثة وهي تصعد على متن حافلة صغيرة، ولم تعلق السلطات الأسترالية ولا البريطانية - تحمل "غيلبرت" جنسيتهما - على هذه الخطوة حتّى الآن.

مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا