إنقاذ لاجئين سوريين غرق قاربهم قبالة الشواطئ اللبنانية

إنقاذ لاجئين سوريين غرق قاربهم قبالة الشواطئ اللبنانية

الصورة
خفر السواحل التركي ينقذ لاجئين قبالة جزيرة كوس اليونانية(الأناضول)
22 أيلول 2018
تلفزيون سوريا-وكالات

غرق قارب يحمل على متنه 28 لاجئاً سورياً اليوم السبت قبالة شاطئ عكار شمالي لبنان، خلال محاولة مغادرتهم بطريقة غير شرعية إلى جزيرة قبرص شرقي البحر المتوسط.

وقالت مصادر أمنية لوكالة الأناضول إن طفلاً سورياً قضى غرقاً، وأصيب شخصان كانا على متن القارب، وتم نقلهم إلى مستشفى الخير المنية في الشمال، فيما أنقذت بحرية الجيش اللبناني بقية اللاجئين.

وأضافت المصادر "وحدات من الجيش اللبناني والإنقاذ البحري عملت على سحبهم إلى الشاطئ حيث عمل الصليب الأحمر على إسعافهم ونقلهم إلى المستشفيات".

وتعد الحادثة الأولى التي يحاول فيها لاجئون سوريون مغادرة لبنان بطريقة غير شرعية إلى قبرص ومنها إلى أوروبا، وذلك بعد فرض تركيا تأشيرة دخول على السوريين، كما شددت تركيا ودول الاتحاد الأوروبي الرقابة على حدودها البرية وفي البحر المتوسط. 

يذكر أن لبنان بدأ بإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بالتنسيق مع روسيا والنظام من دون ضمانات أممية، وسط مخاوف حول مصيرهم عند وصولهم إلى مناطق سيطرة قوات النظام والميليشيات الموالية له. 

يشار إلى أن اللاجئين السوريين في لبنان، يتعرضون لـ اعتقال من السلطات اللبنانية بتهم مختلفة، كما يعانون من ظروف إنسانية صعبة، وتقدر أعدادهم في لبنان بـنحو "مليون ومئة ألف" لاجئ سوري، في ظل مواصلة السلطات اللبنانية أعمالها بإعادة السوريين إلى بلادهم وفق ما تقول بأنها "عودة طوعية".

 

 

شارك برأيك