إسطنبول.. مالك شقة يقتحم منزل عائلة سورية مستأجرة ويحطم الأبواب بالفأس |فيديو

تاريخ النشر: 14.01.2022 | 05:31 دمشق

آخر تحديث: 14.01.2022 | 10:19 دمشق

إسطنبول - متابعات

أقدم أحد ملاك البيوت في مدينة إسطنبول التركية، يوم أمس الخميس، على اقتحام منزل عائلة سورية وتكسيره بالفأس، بسبب رفض العائلة زيادة إيجار البيت الذي يملكه.

ونشر الإعلامي التركي "إرهان إيديز" تفاصيل الحادثة التي وقعت في منطقة "بيرم باشا" التابعة لولاية إسطنبول قائلاً إن المعتدي هو مالك المنزل حيث أقدم على الاعتداء على العائلة السورية وتكسير البيت بالفأس بعد رفضهم مقدار الزيادة الملحقة على الإيجار الشهري.

وكان مالك المنزل قد طالب العائلة السورية برفع الإيجار الشهري إلى 4000 ليرة تركية بعد أن كان 1200 ليرة، مع العلم أن العقد لم ينتهِ بعد، وفقاً لـ"إيديز".

وبحسب "إيديز"، فإن العائلة السورية لم يكن عليها تراكم في دفع إيجار المنزل، ورغم ذلك حطم مالك المنزل الأبواب بالفأس واقتحم البيت، وأعطى الأسرة المكونة من 6 أفراد مهلة لإخلاء المنزل خلال يومين.

الاعتداء وثق من خلال كاميرات من قبل سكان البناء نفسه، وتظهر المقاطع المصورة مدى الضرر الذي لحق بمرافق المنزل وحالة الهلع التي انتابت العائلة السورية، كما وتُظهر المقاطع تهجم المعتدي على المنزل في ظل غياب رب الأسرة، وفقاً للصحفي التركي.

اللاجئون السوريون في تركيا

وتشهد العديد من المناطق في الولايات التركية -من أبرزها إسطنبول وغازي عنتاب-  اعتداءات من مواطنين أتراك على السوريين والهجوم - بشكل جماعي ومتكرّر - على ممتلكاتهم ومحالهم وتكسيرها.

يشار إلى أنّ وزير الداخلية التركي سليمان صويلو قال، في وقتٍ سابق، إن معدلات ارتكاب السوريين للجرائم انخفضت من 2.8 في المئة في عام 2013، إلى 0.8 في المئة عام 2018، في حين تبلغ معدلات ارتكاب الجرائم بين المواطنين الأتراك 1.9 في المئة.