إسرائيل تهدّد بعمل عسكري جديد في غزة

تاريخ النشر: 05.07.2021 | 06:42 دمشق

آخر تحديث: 05.07.2021 | 06:52 دمشق

إسطنبول - وكالات

هدّد الاحتلال الإسرائيلي، أمس الأحد، بـ"عمل عسكري جديد" في قطاع غزّة، إن استمر القطاع بإطلاق البالونات الحارقة اتجاه المستوطنات الإسرائيلية.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس - حسب ما ذكرت وكالة "الأناضول" - إنّ "الجيش الإسرائيلي يعمل على تحديد مزيد من الأهداف في قطاع غزة".

وأضاف "بعد انتهاء عملية حارس الأسوار (العدوان الأخير على غزة)، قلنا إننا لن نقبل الوضع الراهن، لذلك فإن استمرار إطلاق البالونات سيقودنا لمواجهة أخرى".

وزعم "غانتس" أنّ العدوان الأخير على قطاع غزة "حقق أهدافه"، مشيراً إلى أن إسرائيل "لا تقبل باستمرار إطلاق البالونات، وستواصل الرد عليها بمهاجمة أهداف نوعية".

وتقول وسائل إعلام إسرائيلية إنّ الفلسطينيين يطلقون "بالونات حارقة" من قطاع غزة، اتجاه المستوطنات المحاذية، وإنّ الطائرات الإسرائيلية تقصف مواقع في غزة، ردّاً على ذلك.

وتعقيباً على القصف الإسرائيلي المستمر على غزة، قالت حركة "حماس" إنّ "إسرائيل تحاول من خلال قصفها غزّة، فرض معادلات جديدة على المقاومة".

يشار إلى أنّه على خلفية اعتداءات إسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، نشبت مواجهة عسكرية بين جيش الاحتلال وفصائل المقاومة في غزة استمرت 11 يوماً، قبل أن تنتهي بوقف إطلاق النار، فجر 21 أيار الماضي.

وجدّد وزير الدفاع الإسرائيلي "التأكيد على شروط الحكومة الإسرائيلية لإعادة إعمار غزة عن طريق ربطها بعودة الأسرى والمفقودين لدى حركة حماس".

وتحتفظ حركة "حماس" بـ4 إسرائيليين - بينهم جنديان أُسرا خلال الحرب على غزة صيف عام 2014 - أما الآخران فقد دخلا قطاع غزة في ظروف غير واضحة، في حين يواصل الاحتلال الإسرائيلي حصاره للقطاع ويمنع إعادة إعماره، منذ أن فازت "حماس" بالانتخابات التشريعية، عام 2006.

اقرأ أيضاً.. المبعوث الأممي إلى الشرق الأوسط يحذر من تصعيد "مدمر" في غزة

الصحة العالمية تحذّر: أوميكرون أسرع انتشاراً من جميع سلالات كورونا السابقة
توقعات باجتياح متحور "أوميكرون" العالم خلال 6 أشهر
عبر سيدة قادمة من جنوب أفريقيا.. الإمارات تسجّل أول إصابة بـ "أوميكرون"
"فورين بوليسي": بشار الأسد سمح بعودة عمه رفعت إلى سوريا استرضاء للعلويين
فيصل المقداد: لولا علاقتنا مع إيران لكانت الأوضاع ملتهبة في الوطن العربي
بين عالَمين