إسبانيا تسجل أول وفاة بجدري القرود في أوروبا

إسبانيا تسجل أول وفاة بجدري القرود في أوروبا

مصاب بجدري القرود
مصاب بجدري القرود - Shutterstock

تاريخ النشر: 30.07.2022 | 06:44 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وزارة الصحة الإسبانية تسجيل أول وفاة من جراء الإصابة بفيروس جدري القرود في أوروبا.

وأوضحت الوزارة في بيان، أمس الجمعة، أن عدد الإصابات المسجلة في إسبانيا بلغ 4 آلاف و298 حالة، مضيفة أن عدد الإصابات المسجلة في البلاد هو الأعلى عالمياً.

ولفتت إلى أن 120 شخصاً، من إجمالي المصابين، نقلوا إلى المستشفيات لتلقي العلاج، مشيرة إلى أن الوفاة التي سجلتها إسبانيا هي الأولى في أوروبا والثانية خارج أفريقيا.

منظمة الصحة العالمية تعلن حالة الطوارئ

والسبت الماضي، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن تفشي جدري القرود بات يشكل حالة طوارئ صحية عالمية.

وأول أمس الأربعاء، أعلنت المنظمة تسجيل أكثر من 18 ألف إصابة  في 78 دولة، معظمها بأوروبا.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس، إن "أكثر من 70 في المئة من الإصابات في أوروبا، و25 في المئة في الأميركيتين".

جدري القرود.. منشأه وأعراضه 

وجدري القرود مرض فيروسي نادر وحيواني المنشأ (يُنقل فيروسه من الحيوان إلى الإنسان) وتماثل أعراض إصابته للإنسان تلك التي كان يشهدها في الماضي المرضى المصابون بالجدري، ولكنه أقل شدّة. ومع أن الجدري كان قد استُؤصِل في عام 1980 فإن جدري القرود لا يزال يظهر بشكل متفرق في بعض أجزاء أفريقيا.

وينتمي فيروس جدري القرود إلى جنس الفيروسة الجدرية التابعة لفصيلة فيروسات الجدري. وقد كُشِف لأوّل مرّة في عام 1985 بالمعهد الحكومي للأمصال الكائن في كوبنهاغن في أثناء التحري عن أحد الأمراض الشبيهة بالجدري فيما بين القردة، وفق بيان منظمة الصحة العالمية.

وتشمل أعراض المرض الحمى والصداع والطفح الجلدي الذي يبدأ على الوجه وينتشر إلى باقي أجزاء الجسم.

واكتشف جدري القرود أول مرة عام 1958 عندما ظهر مرض يشبه الجدري في قرود أحد المختبرات، ومن هنا أُخذت هذه التسمية.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار