أول فعالية مناطيد وطيران شراعي في سوريا.. والمعلقون: وصلونا عاليونان | فيديو

تاريخ النشر: 24.09.2021 | 15:40 دمشق

آخر تحديث: 27.09.2021 | 11:59 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

تحتضن محافظة طرطوس مطلع الشهر القادم أول فعالية طيران شراعي في سوريا، لكن سعر التذكرة الذي يصل إلى 500 ألف ليرة سورية سيمنع الغالبية الساحقة من السوريين وأهالي المحافظة من المشاركة فيها نظراً للظروف المعيشية القاهرة والمتفاقمة في ظل تردي الاقتصاد، حيث تهكّم معظم المعلقين بالسؤال عما إذا يمكن أن توصلهم الطائرة إلى اليونان للهجرة.

ويشرف على الفعالية "نادي الطيران الشراعي السوري"، برعاية شركة أجنحة الشام وبالتعاون مع الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق.

وقالت صفحة "أنا السوري" في منشور على فيسبوك: "وأخيراً أنا السوري صار جاهز للتحليق في سماء سوريا وفوق البحر طيران شراعي ومناطيد".

وستكون مدة الرحلة بالمنطاد ربع ساعة على أرتفاع 500 متر، أما الطيران الشراعي (بالبراموتر) فسيكون على نفس الارتفاع لكن لمدة نصف ساعة فوق البحر، بإشراف طيارين ومدربين إسبان.

وكشفت عن أسعار التذاكر للفئات الثلاثة: وهي تذكرة للطيران الشراعي وأخرى للتحليق بالمنطاد ، أما الفئة الثالثة فهي للراغبين بالحضور دون المشاركة بأي نشاط ضمن الفعالية (جمهور).

أسعار التذاكر لكل فئة

  •  سعر تذكرة الطيران الشراعي 500 ألف مع كامل المواصلات ورسم الدخول والبرنامج المقرر.
  • سعر تذكرة التحليق بالمنطاد 93 ألف ليرة مع كامل المواصلات ورسم الدخول والبرنامج المقرر.
  • للراغبين في مجرد الحضور بدون المشاركة بتجربة الطيران 55 ألف ليرة سورية.

وأوضحت أن "الدعوة للجميع لحضور حفل انطلاق أول فعالية للطيران الشراعي في محافظة طرطوس على "الكورنيش البحري"، وذلك صباح الأول من تشرين الأول 2021، حتى المساء، أما عن حجز التذاكر "فيبدأ يوم الـ 23 من أيلول الجاري الساعة 5.00 بعد الظهر ".

1.PNG

وأثار الاعلان عن الفعالية تعليقات ساخرة من المتابعين، وتهكم البعض بأنه من الممكن استخدام الطائرة الشراعية للوصول إلى اليونان، في وقت تتزاحم فيه طوابير المغادرين من مناطق سيطرة النظام إلى أي دولة تستقبلهم، هرباً من الواقع الكارثي.

وقال بعض المعلقين على الصفحة ذاتها: "طيب بدفع مليون وبتوصلني عاقرب نقطه فيني اطلع فيا عالمانيا؟".. "لك مشان الله ٥٠٠ الف لحلق فوق سما سوريا بس! عاقل يسمع ومجنون يدفع".. "مع اسقاط مظلي بتركيا او بدون؟".