أنباء عن تخصيص قسد إنتاج أحد أكبر الحقول النفطية لبيعه للنظام

أنباء عن تخصيص قسد إنتاج أحد أكبر الحقول النفطية لبيعه للنظام

الصورة
28 أيار 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

أفادت وكالة الأناضول التركية أن قوات سوريا الديمقراطية وسعت مجال تعاونها النفطي مع نظام الأسد، وخصصت إنتاج واحد من أكبر الحقول النفطية الواقعة تحت سيطرتها لبيعه للنظام.

ونقلت الأناضول عن مصادر محلية قولها إن وحدات حماية الشعب التي تشكل العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية، وافقت على بيع مجمل إنتاج حقل التنك النفطي بريف دير الزور للنظام، وأن الاتفاق دخل حيز التنفيذ أمس الأحد.

وأوضحت المصادر أن الجانبين اتفقا على شراء النظام لبرميل النفط بسعر 41 دولاراً أميركياً.

ويتم نقل النفط من مناطق سيطرة قسد إلى مناطق النظام عبر تجار ووسطاء محليين، وذلك عبر شاحنات مزودة بخزانات أو عبر العبّارات المائية.

ويعتبر حقل التنك ثاني أكبر الحقول النفطية في سوريا، وسيطرت عليه قوات سوريا الديمقراطية بعد انسحاب تنظيم الدولة منه في 26 تشرين الأول 2017.

وفي السابع من الشهر الحالي استهدف التحالف الدولي عبّارات مائية على نهر الفرات، كانت تقل خزانات نفط من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، إلى مناطق نظام الأسد في ريف دير الزور شرقي سوريا.

يذكر أن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في دير الزور كانت قد شهدت مظاهرات حاشدة، كان أهم مطالبها وقف سرقة النفط من قبل قسد، وبيعه لمناطق سيطرة النظام.

شارك برأيك