أميركا تعتقل أكاديمياً "عمل سراً" لصالح النظام الإيراني

تاريخ النشر: 20.01.2021 | 12:21 دمشق

إسطنبول - متابعات

اعتقلت السلطات الأميركية أستاذاً إيرانياً مقيماً في الولايات المتحدة، بعدما اتهمته وزارة العدل بانتهاك "قانون الوكيل الأجنبي"، من خلال العمل كوكيل "غير مسجل" لصالح النظام الإيراني.

وبحسب ما نشرت صحيفة "ذا هيل" الأميركية، فإن كافيه أفرسيابي المقيم في مدينة وترتاون بولاية ماساتشوستس، وُجّهت إليه تهمتان بـ "العمل والتآمر" كوكيل غير مسجل لإيران، الأمر الذي يعارض قانون تسجيل الوكلاء الأجانب، وفقاً لدعوى كُشف عنها أمس الثلاثاء.

واعتقلت السلطات "أفرسيابي"، أول أمس الإثنين، إذ كان من المقرر أن يمثل أمام محكمة اتحادية في بوسطن صباح الثلاثاء، حيث يمكن أن يواجه ما يصل إلى 10 سنوات في السجن.

اقرأ ايضاً: مرشح بايدن للدفاع: إيران تمثل تهديداً لـ أميركا وحلفائها

وقال المدعون في بيان صحفي، أن "أفرسيابي" صوّر نفسه على أنه سياسي وأستاذ وخبير في الشؤون الخارجية بينما كان "يعمل سراً" لصالح النظام الإيراني منذ عام 2007 على أقل تقدير.

وأضاف المدعون أن الدبلوماسيين الإيرانيين، في البعثة الدائمة لإيران لدى الأمم المتحدة، دفعوا لـ "أفرسيابي" حوالي 265 ألف دولار منذ عام 2007، كما يتلقى تأميناً صحياً من البعثة منذ عام 2011 على الأقل، وفقاً للشكوى.

ويُتهم "أفرسيابي" بالضغط على المسؤولين الأميركيين، بمن فيهم عضو في الكونغرس ووزارة الخارجية، وتقديم المشورة للدبلوماسيين الإيرانيين دون الكشف عن وظيفته مع الحكومة الإيرانية. 

وقال مساعد مدير مكتب التحقيقات الفدرالي وليام سويني، في بيان، إن "أفرسيابي لم يكشف أبداً لأحد أعضاء الكونغرس أو الصحفيين أو غيرهم ممن يشغلون مناصب نفوذ في بلادنا، أن النظام الإيراني كان يدفع له مقابل رسم صورة إيجابية غير صادقة عن إيران".

اقرأ أيضاً: لماذا تخشى أميركا ضرب إيران؟

وبحسب الدعوى أيضاً، فإن "أفرسيابي" تلقى نقاطاً محددة للحديث عنها قبل ظهوره التلفزيوني ومنشوراته في كتب ومقالات للترويج لأجندة مؤيدة لإيران أثناء عمله كخبير في الشؤون الأميركية الإيرانية.

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
كورونا.. بايدن يعلن تقديم 500 مليون جرعة لقاح للدول النامية
للسنة الثانية على التوالي.. كورونا يعيق تنظيم توزيع جوائز نوبل
كورونا.. زيادة الإصابات تدفع مشافي اللاذقية لخطة الطوارئ