أميركا تطالب بالإفراج عن المعتقلين لدى النظام والكشف عن أماكنهم

تاريخ النشر: 24.03.2021 | 14:11 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

طالبت السفارة الأميركية في سوريا، نظام الأسد بالإفراج عن المعتقلين تعسفياً، والكشف عن أماكن وجود المفقودين، داعية في الوقت نفسه إلى محاسبة النظام على انتهاكاته الممنهجة لحقوق الإنسان في سوريا.

وأضافت السفارة في تغريدة على تويتر، بمناسبة اليوم الدولي للحق في معرفة الحقيقة بشأن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وكرامة الضحايا "نحيي ذكرى ضحايا انتهاكات نظام الأسد الوحشية لحقوق الإنسان والعديد من السوريين الشجعان الذين يواصلون اليوم المطالبة بالحرية والكرامة".

وفي 13 من الشهر الجاري، قال القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية الأميركي جوي هود، إن الولايات المتحدة ملتزمة بتحقيق العدالة في سوريا ومحاسبة نظام الأسد على "الفظائع" التي ارتكبها بحق السوريين، بحسب تغريدة نشرتها الصفحة الرسمية للسفارة الأميركية في دمشق.

كما حثت ميشيل باشليت مقررة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، دول العالم على تصعيد وتيرة محاكمات من يشتبه بارتكابهم جرائم حرب في سوريا في محاكمها الوطنية وذلك مع حلول الذكرى العاشرة لاندلاع الثورة السورية.

وأعلنت هولندا في وقت سابق من آذار الجاري، أن نظام الأسد وافق على الدخول في "محادثات" معها للتحدث بشأن انتهاكاته لحقوق الإنسان في سوريا على مدار العشرة أعوام الماضية من عمر الثورة السورية، مهددة باللجوء إلى محكمة العدل الدولية

 

"نصرة لدرعا".. ملثمون يستهدفون حاجزين للنظام في كناكر غربي دمشق
قتلى وجرحى للنظام باستهداف سيارة عسكرية تقلهم في درعا المحطة
النظام يجدد قصف أحياء درعا البلد ويغلق آخر منفذين يؤديان إليها
فايزر ـ بيونتيك: الجرعة الثالثة من اللقاح توفر حماية كبيرة ضد سلالة "دلتا"
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد