أكار يؤكد جاهزية تركيا لشن عملية عسكرية في منبج وشرق الفرات

تاريخ النشر: 20.01.2019 | 21:01 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار جاهزية الخطط والاستعدادات التركية لشن العملية المحتملة ضد قوات سوريا الديمقراطية في منبج وشرق الفرات في سوريا.

وخلال تفقده الوحدات العسكرية على الحدود السورية التركية بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لعملية "غصن الزيتون" قال أكار "سنقوم بالعمليات والخطوات اللازمة في الوقت والزمان المناسبين".

وأضاف "خططنا واستعداداتنا جاهزة لمواجهة المشكلة التي تعترضنا في منطقة منبج السورية وشرق الفرات".

كما أكد على احترام بلاده لوحدة الأراضي السورية والعراقية وأن العملية العسكرية التركية تستهدف فقط من سمّاها بالمنظمات الإرهابية، ولا تستهدف الأشقاء الأكراد والعرب على حد قوله.

واعتبر أكار بأن الجنود الأتراك حققوا نجاحاً كبيراً في عملية غصن الزيتون والعمليات الأخرى، وأفاد بأن هدف القوات المسلحة التركية هو تمكين السوريين من العودة لأراضيهم، معتبرا عودة المدنيين إلى ديارهم بعد استتباب الأمن، مصدر سعادة كبرى.

ورافق أكار رئيس الأركان يشار غولر، وقائد القوات البرية أوميت دوندار، وقائد القوات البحرية عدنان أوزبال، وقائد القوات الجوية حسن كوتشوك أقيوز، حيث التقى أفراد القوات الخاصة الذين شاركوا في عملية "غصن الزيتون"، التي انطلقت في منطقة عفرين في 20 من يناير/كانون الثاني 2018.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال اليوم بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لعملية "غصن الزيتون" إن بلاده دفنت خلال العملية العسكرية من وصفهم بالإرهابيين في منطقة عفرين، كما فعلت قبل ذلك في جربلس والباب.

ويوم الثلاثاء الماضي أعلن أردوغان أن تركيا ستنشئ منطقة آمنة شمال سوريا، وذلك بعد مناقشة الموضوع مع نظيره الأميركي دونالد ترمب.

وتزامنت تصريحات أردوغان مع مواصلة تركيا إرسال التعزيزات العسكرية إلى الحدود مع سوريا، استعداداً لشن عمل عسكري ضد قوات سوريا الديمقراطية (قسد).

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا