أكار: قسد لم تنسحب من المنطقة المتفق عليها مع واشنطن وموسكو

08 تشرين الثاني 2019
 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إن قسد انتهكت الاتفاقات المبرمة مع الولايات المتحدة ولم تنسحب من شمال شرقي سوريا.

وذكر الوزير خلال لقاء على قناة "سي إن إن" الأميركية أن روسيا والولايات المتحدة وعدتا بانسحاب قسد من منطقة العملية (نبع السلام) والمناطق الواقعة شرق وغرب العملية.

وتابع "إلا أنه هناك العديد من الانتهاكات التي ينفذها إرهابيو ي ب ك في الوقت الراهن، ونحن نناضل ضد هذه الانتهاكات، وفي الوقت نفسه نطالب روسيا والولايات المتحدة بإخراج الإرهابيين من المنطقة عبر التعاون مع كلا البلدين".

وفيما يتعلق بوضع الجيش الوطني السوري، أكد الوزير أكار أن "الجيش الوطني السوري ليس لديه علاقة مع أي تنظيم إرهابي". وقال "هؤلاء جميعهم سوريون، ويناضلون من أجل استقلال ووحدة بلادهم".

أكار أشار إلى أن بلاده قدمت بعض المعلومات العسكرية قبل العملية الأميركية ضد زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي.

وقال إن "تركيا تعاونت مع الولايات المتحدة على الصعيدين العسكري والاستخباراتي في العملية التي أسفرت عن مقتل البغدادي".

وأوضح أن بلاده نسقت مع الجانب الأمريكي لتفادي صدام غير مرغوب به ميدانيا خلال العملية، مبينا أن تركيا لم يكن لديها معلومات بوجود البغدادي في إدلب قبل العملية. كما رفض أكار مزاعم تحول إدلب إلى ملاذ آمن للتنظيمات الإرهابية.

وقال إن "هذه المزاعم غير صحيحة، وغير ممكنة، فنحن موجودون بالمنطقة، ونناضل ضد جميع أشكال الإرهاب وضد جميع التنظيمات الإرهابية".

وأبرمت تركيا اتفاقين منفصلين مع كل من الولايات المتحدة وروسيا ينص على إبعاد قسد عن الحدود السورية التركية مسافة 20 ميلاً.

 

 
مقالات مقترحة
واشنطن تنتقد تعتيم نظام اﻷسد على انتشار "كورونا"
"صندوق إعادة الإعمار" يطلق مشروعين لمواجهة كورونا في حلب والرقة
الصحة العالمية تسلم 25 طنا من المساعدات الطبية للقامشلي
إلغاء قيود التنقل بين 15 ولاية تركية ليلة الأحد القادم
غوغل تطلق أداة لتحقيق التباعد الاجتماعي
ترامب ينهي علاقة أميركا بمنظمة الصحة العالمية
مقتل عناصر من قوات النظام في محاولة تسلل جنوب إدلب
وصول عناصر شرطة سوريين إلى نقطة مورك بعد تدريبهم في تركيا
تصوير جوي للحظة الانفجار قرب الدورية التركية على الطريق M4