أسعار الذهب في سوريا تسجل تراجعاً طفيفاً

تاريخ النشر: 21.03.2021 | 10:42 دمشق

إسطنبول - متابعات

انخفض سعر الذهب في الأسواق السورية، نحو 15 ألف ليرة سورية مفتتحاً أسبوعه بانخفاض بعد ارتفاعه بشكل كبير خلال الأشهر الفائتة، ليعاود ويسجل ارتفاعا يوم أمس.

وبحسب الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات بدمشق التابعة لحكومة النظام سجل سعر غرام الذهب عيار (21)  214500 ليرة سورية بعد أن وصل سعره إلى 230000 ألف ليرة، وسجل سعر غرام الذهب من عيار (18) 184000 ليرة سورية.

وارتفع سعر الذهب، أمس السبت، بعد انخفاضه السبت الفائت، حيث وصل سعر غرام الذهب عيار (21) إلى 225000 ليرة، وبذلك يكون عاود الصعود ليبقى أقل من أعلى سعر  وصل إليه بـ 5000 ليرة سورية.

وتشهد أسعار الذهب منذ بداية شباط الفائت ارتفاعات متتالية كبيرة في ظل عزوف المواطنين عن اقتنائه بسبب ارتفاع سعره وضعف القدرة الشرائية.

وقال رئيس جمعية الصاغة في دمشق، غسان جزماتي، بداية الشهر الجاري إن الأسواق تشهد انخفاضا كبيرا في مبيعات الذهب، حيث لا تتجاوز المبيعات 1.5 كيلوغرام يوميا، وذلك بسبب ضعف القدرة الشرائية للمواطن، وارتفاع أسعار الذهب.

وأشار إلى أن جميع الذهب الذي يتداول في الأسواق حاليا هو ذهب مستعمل يتم بيعه من المواطنين للصاغة وبدورهم يعيدون صياغته وطرحه في المحال.

وأفاد رئيس جمعية الصاغة في حلب التابعة للنظام، جان بابلانيان، الأسبوع الماضي، أن المبيعات الحالية لا تشكل أي نسبة من مبيعات الذهب التي كانت سابقا، حيث لا تتجاوز المبيعات حاليا في أفضل حالاتها الكيلو غرام يوميا، وهو يعد رقما ضعيفا جدا للمبيعات.

وأشار إلى أن عدد الورشات العاملة في صياغة الذهب بالمدينة انخفض من 1200 إلى 40 ورشة، وأن معظم هذه الورش منزلية، وذلك  بعد أن غادر الحرفيون وشيوخ الكار في حرفة صياغة الذهب المدينة خلال السنوات الماضية وتوجهوا إلى عدد من دول العالم.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا