أسبوع دام في الغوطة وحصيلة الضحايا ترتفع

تاريخ النشر: 09.02.2018 | 12:27 دمشق

تلفزيون سوريا- وكالات

يواصل النظام السوري وحليفه الروسي قصف غوطة دمشق الشرقية، حيث ارتفعت حصيلة ضحايا قصف قوات النظام السوري على الغوطة إلى 228 مدنيا خلال أربعة أيام دامية شهدتها مدن وبلدات الغوطة، وقتل 75مدنياُ  بينهم 15طفلاً وأصيب 139 آخرين في قصف صاروخي أمس .

.وقتل 21 مدنياً في قصف لمقاتلات النظام الحربية على سوق في بلدة عربين بريف دمشق بينهم15 طفلا كما أصيب 139 آخرين، وبث الدفاع المدني مقاطع فيديو تظهر احد عناصره ينتشل جثة والدته من تحت الأنقاض في بلدة مديرا.

وشاركت المقاتلات الحربية الروسية في قصف مدن الغوطة واستهدف القصف بلدات دوما وسقبا وحمورية وعربين وكفربطنا وحزّة وجسرين، وبث الدفاع المدني صوراً تظهر الدمار في الأبنية السكنية و سيارات الإسعاف تحالو شق طريقها عبر الدخان والركام.

وتقع الغوطة الشرقية ضمن مناطق "خفض التوتر"، التي تم الاتفاق عليها في مباحثات أستانة، في 2017، بضمانة من تركيا وروسيا وإيران، وهي آخر معقل للمعارضة قرب العاصمة، وتحاصرها قوات النظام منذ 2012.

وتتعرض الغوطة الشرقية في محيط دمشق منذ أشهر لقصف متواصل جوي وبري من قبل قوات النظام، منذ أشهر، وشهدت تصعيداً عسكريا غير مسبوق لقوات النظام وروسيا الأسبوع الجاري أدى لسقوط عشرات الضحايا.

وتفرض قوات النظام حصارا خانقا على مدن وبلدات الغوطة الشرقية منذ خمس سنوات، أدى إلى حدوث عشرات الوفيات جراء سوء التغذية والأمراض جلهم من الأطفال، وسط تجاهل النظام للنداءات دولية لاجلاء المرضى والمصابين.

 

 

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير