أردوغان يؤكد عزم بلاده السيطرة على كامل الشريط الحدودي مع سوريا

تاريخ النشر: 09.03.2018 | 17:03 دمشق

تلفزيون سوريا- وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة إن القوات التركية ستتقدم لتسيطر على كامل الحدود مع سوريا بعد إتمام عمليتي عفرين ومنبج.

جاء ذلك خلال كلمة بمقر حزب العدالة والتنمية الحاكم، في العاصمة أنقرة، أشار خلالها إلى أن عدد عناصر "وحدات حماية الشعب" الذين تم تحييدهم لغاية الآن في إطار "غصن الزيتون" وصل إلى 3 آلاف و 171 مسلحاً.

وأكد الرئيس التركي، أن مدينة عفرين بمحافظة حلب باتت محاصرة من قبل قوات عملية "غصن الزيتون"، وأن دخولها وارد في أي لحظة.

وجدّد أردوغان تأكيده السيطرة على كامل الشريط الحدودي مع سوريا وصولاً إلى العراق قائلاً: "اليوم نحن في عفرين، وغدًا سنكون في منبج، وبعد غد سنطّهر شرق نهر الفرات حتى الحدود مع العراق".

وشدّد على أن تركيا لن ترضخ لضغوط أحد من أجل إنهاء "غصن الزيتون" مثلما أنها لم تأخذ إذن أحد لبدء العملية.

وفي وقت سابق اليوم، سيطرت فصائل الجيش الحر على جبل "كشكدار / بيك أوباسي" في محور بلدة شنغال التابعة لمنطقة راجو شمال غربي عفرين، باشتباكات مع "وحدات حماية الشعب" (الجناح العسكري لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي").

وأضاف مراسل موقع تلفزيون سوريا، إن فصائل "الحر" استعادت السيطرة أيضا، على قرى "صوراني، وهياملي، وسورغين" شرقي جبل "كشكدار"، بمعارك مع "وحدات حماية الشعب"، لافتاً أن "الحر" بات يبعد 10 كم عن مركز مدينة عفرين.

وأطلقت تركيا عملية "غصن الزيتون" في أواخر كانون الثاني الماضي بهدف السيطرة على منطقة عفرين التي تسيطر عليها "وحدات حماية الشعب" بعد إعلان التحالف الدولي عزمه إنشاء قوة حدود قوامها 30 ألف مقاتل في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب" شرق نهر الفرات.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا