أردوغان: مصممون على تنفيذ عمليات مكافحة الإرهاب خارج حدودنا

أردوغان: مصممون على تنفيذ عمليات مكافحة الإرهاب خارج حدودنا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال كلمة ألقاها في ولاية قونية - الأناضول
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال كلمة ألقاها في ولاية قونية - الأناضول

تاريخ النشر: 27.11.2022 | 05:47 دمشق

آخر تحديث: 27.11.2022 | 16:19 دمشق

إسطنبول - وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن حكومته عازمة على جعل كل شبر من تركيا آمنا عبر عملياتها فيما وصفه بـ"مكافحة الإرهاب".

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان السبت، خلال مشاركته في حفل افتتاح مجموعة من المشاريع التنموية في ولاية قونية وسط البلاد.

وترحم أردوغان على 3 عسكريين أتراك قتلوا متأثرين بجراح أصيبوا بها في منطقة عملية "المخلب ـ القفل"، شمالي العراق.

وأطلقت تركيا عملية "المخلب ـ القفل" شمالي العراق ضد معاقل "حزب العمال الكردستاني – PKK" في مناطق متينا والزاب وأفشين ـ باسيان.

وقال أردوغان: "مصممون على جعل كل شبر من بلدنا آمنا خطوة بخطوة عبر عمليات مكافحة الإرهاب بدءاً من خارج الحدود".

وأشار إلى أن محيط تركيا "مليء بالضباع التي تنتظر أن يضعف شعبنا ويتعثر بلدنا وتفقد دولتنا قوتها"، بحسب وصفه.

وشدد على ضرورة التحلي بالوحدة والتكاتف لمواجهة "هذه الضباع"، وعدم تقديم أي تنازلات لها.

أكار يؤكد عزم تركيا تنفيذ عملية عسكرية في سوريا

ويوم أمس السبت، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إن بلاده ستنفذ عملية عسكرية برية ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) و"حزب العمال الكرستاني" في سوريا في أقرب وقت ممكن.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن أكار قوله اليوم السبت: "رصدنا موقفا أميركيا متناقضا بشأن مخاوفنا الأمنية"، وتابع "لم نتلق الدعم المطلوب من روسيا والولايات المتحدة فيما يتعلق بالعملية الجوية".

وأكد وزير الدفاع أن تركيا ستواصل عمليتها العسكرية في سوريا "رغم التحذيرات الأميركية".

عملية عسكرية تركية صغيرة

وقال مصدران مطلعان لموقع Middle East Eye إن المسؤولين الأتراك والروس يتفاوضون بشأن عملية عسكرية تركية صغيرة الحجم لإخراج "قسد" من منطقتي تل رفعت ومنبج غربي نهر الفرات في الأسابيع المقبلة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "وحدات حماية الشعب" (YPG) بعملية برية رداً على تفجير إسطنبول الذي وقع في 13 من تشرين الثاني الجاري، وخطط له في منبج شمالي سوريا بحسب السلطات التركية.  

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار